منح ألمانية لحل مشكلة القمامة تتحول لخردة

محلية

الخميس, 20 يناير 2011 13:43
كفر الشيخ – سعيد حجر ومصطفى عيد:


تحولت منحة ألمانية بملايين الجنيهات، لحل مشكلة القمامة بكفر الشيخ، إلى خردة، بسبب إهمال المسئولين. منحت ألمانيا للمحافظة، عشرات المحارق في بداية الثمانينيات تعادل المحرقة الواحدة مليون ونصف المليون جنيه، وكانت من نصيب مدينتي فوه ومطوبس حصولهما على محرقتين.
ووضعت الوحدة المحلية بفوه المحرقة خلف تبة ضرب النار خلف المجزر الآلي وبجوار عمارة مساكن الإيواء، وبعد تجربتها توقفت بدعوى عمل محول كهربائي لتشغيلها.
كانت مهمة هذه المحرقة تحويل القمامة إلى سماد يفيد الأراضي الزراعية، ولكن تركت المحرقتان في العراء وتوالت عليهما عدة محافظين ورؤساء مدن حتى تحولتا إلى حديد خردة بعد أن انتزع من المحرقتين كل شىء قابل للبيع وضاعت ملايين الجنيهات في الهواء دون استفادة.
وطالب محمد شويل نائب رئيس لجنة الوفد بفوة وناصر الطرينى وعادل النبتى عضوا الوفد بضرورة فتح ملفات المنح

المقدمة إلى الأجهزة المحلية منذ عشرات السنين ومعرفة مدى الاستفادة منها.
كما طالبوا بضرورة بإزالة الوحدة المحلية بفوه ما تبقى من المحرقة وإزالة تبة ضرب النار التي يرجع تاريخها لعصر جمال عبد الناصر والاستفادة بالمساحة لبناء وحدات خدمية تفيد المواطنين بدلا من ترك هذه الاشياء التى تشهد على إهمال وإهدار الأموال دون وجه حق.
ودعوا إلى ضرورة إيجاد حل جذري للقمامة عن طريق تطوير وحدة المرافق بالمدينة بما يتناسب مع الواقع الحضاري للمدينة الأثرية وبما يتناسب مع الزحف العمراني والكثافة السكانية للمدينة.

أهم الاخبار