رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إصابة 45 فى اليوم الثالث للمظاهرات بالسويس

محلية

الاثنين, 21 نوفمبر 2011 07:20
إصابة 45 فى اليوم الثالث للمظاهرات بالسويس
السويس- عبدالله ضيف

أسفرت المظاهرات التي استمرت لليوم الثالث أمس الأحد عن سقوط 45 مصابا تم نقل 14 منهم الى مستشفى السويس العام وعلاج الباقين فى مواقع المظاهرات ومعظمهم اصيب باختناقات نتيجة إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع عليهم، فيما استمرت المظاهرات وأحداث الشغب وعمليلت الكر والفر حوالى 8 ساعات وانتهت حوالى الساعة الثالثة فجر اليوم الاثنين .

وأكد المتظاهرون أن ثورة الشعب لاتزال قائمة الى حين تحقيق جميع الأهداف التى قامت من أجلها الثورة وسقط مئات الشهداء وآلاف المصابين فى سبيلها.وطالبوا بالاستجابة الى مطالب الشعب وإقرار إرادته وتحقيق جميع اهداف ثورة 25 يناير

لتحقيق الاستقرار وتفرغ الجميع لمرحالة البناء.

وبدأت الأحداث مساء أمس الأحد بعد صلاة العشاء باحتشاد المواطنين بالسويس بكثافة فى ميدان الأربعين وأمام قسم شرطة الأربعين الذى صار محط انظار المتظاهرين حتى بلغ عدد المتظاهرين فى ميدان الاربعين حولى 3000 متظاهر وامام قسم شرطة الاربعين حوالى 2000 متظاهر. وهتف المتظاهرون ضد الحكومة والمجلس العسكرى وطالبوا فى هتافاتهم بالاستجابة الى مطالب الشعب بسرعة إعلان جدول زمنى لتسليم السلطة من المجلس العسكرى إلى مجلس انتقالى مدنى من رموز المعارضة

الوطنية وسحب وثيقة المبادئ الاساسية .

وحاول المتظاهرون أمام قسم شرطة الأربعين اقتحامة مجددا وتصدت لهم قوات الجيش التى قامت بنشر طوق امنى كثيف وحواجز وأسلاك شائكة حول قسم الشرطة وتحركت أعداد كبيرة من المتظاهرين فى ميدان الأربعين وامام قسم شرطة الأربعين فى مسيرة توجهت إلى المربع الموجود فية مديرية امن السويس ومحافظة السويس وجهاز الامن الوطنى ومجمع المحاكم وعجزت عن اختراق الطوق الامنى المفروض حوله كما عجزوا عن اقتحام نادى ضباط الشرطة بالسويس وجهاز الأمن الوطنى نتيجة الأطواق الامنية الموجودة حولهما.

وقام المتظاهرون بقذف مبنى جهاز الأمن الوطنى بالأحجار وأشعلوا بالقرب منه النيران فى إطارات السيارات وأطلقوا الشماريخ باتجاهه وقاموا بقطع عدة طرق متفرعة. وتم استخدام القنابل المسيلة للدموع وطلقات الرصاص فى الهواء لتفريق المتظاهرين.
 

أهم الاخبار