توقيعات لعمومية طارئة بنقابة الأطباء

محلية

الأربعاء, 19 يناير 2011 11:37
كتب ـ هبة أحمد ورقية عنتر


طالبت حركة "أطباء بلا حقوق" نقابة الأطباء بعقد جمعية عمومية لمناقشة إجراء الانتخابات بالنقابة، بعد الحكم بعدم دستورية قانون النقابات رقم 100 . وعقد وفد من الحركة اجتماعا مع د. حمدى السيد نقيب الأطباء ود.عصام العريان أمين النقابة، طالب خلاله بعقد جمعية عمومية للإعلان عن البدء في فتح باب الترشيح وتحديد موعد لإجراء الانتخابات التي تأخرت 16 عاما.
ورفض النقيب الطلب بحجة أن لائحة النقابة هى التي تحكم عمل النقابة بعد سقوط القانون 100، وتنص

اللائحة على فتح باب الترشيح في شهر ديسمبر على أن تجرى الانتخابات في الجمعة الثانية من شهر أبريل في العام التالي.
ودعت الحركة إلى جمع توقيعات من الأطباء لعقد جمعية عمومية طارئة لتعديل هذه اللائحة وإجراء الانتخابات، لأن قانون النقابة يلزم مجلس النقابة بالدعوة لعقد جمعية عمومية طارئة إذا ما قدم له 150 عضوا طلبا بذلك.
وكشف د.أحمد امام عضو مجلس نقابة الاطباء
عن عقد النقابة جمعية عمومية عادية يعقبها أخرى طارئة أبريل المقبل لبحث اخر مستجدات الحكم بعدم دستورية القانون والاستعداد لاجراء الانتخابات واستكمال جداول القيد واعلان اجراء الانتخابات الفورية بالنقابات المشكلة حديثا وعلى رأسها نقابات محافظات الاقصر وحلوان واكتوبر.
واضاف ان العمومية العادية ستشهد عرض ميزانية العام الماضى لاعتمادها وتقديم كشف حساب حول العمل النقابى خلال الماضى المنصرم.
واوضح إمام ان النقابة ستجرى عدة اتصالات وتحركات مكثفة القترة المقبلة للتأكيد على تطبيق وزارة الصحة بالتعاون مع وزارة المالية المرحلة الثالثة من حوافز الاطباء، كاشفا عن مخاطبة رئيس مجلس الوزراء لاخذ الموضوع فى الاعتبار قبل تحديد ميزانية العام المالى المقبل.

أهم الاخبار