الأزهر: "بيت العائلة" ليس احتفاليا

محلية

الأربعاء, 19 يناير 2011 09:10
كتب - محمد ماهر:

أحمد الطيب شيخ الأزهر

أعلن الأزهر أن الحفلة التي رعاها هاني عزيز ودعا فيها العديد من الشخصيات العامة والوزراء، ليس لها علاقة بمبادرة "بيت العائلة المصري" ولن تمثل بدء لفاعلياتها.

وقال محمد رفاعة الطهطاوي المتحدث باسم مشيخة الأزهر، إن دعوة عزيز اجتماعية. ونفى ما تردد حول النظر إلى هذه الدعوة باعتبارها إعلان عن تأييد مبادرة شيخ الأزهر بتكوين بيت العائلة

المصري، لأن "بيت العائلة" عمل جاد وليس عملا احتفاليا أو إعلانيا.

وأوضح أن "بيت العائلة" سيكون لقاء من مجموعة مختارة محددة ومتفق عليها ومحددة بالاسم وتبحث اختيار الأعضاء الدائمين وكيفية العمل وليس مسألة اجتماع في عشاء.

وقال الطهطاوي في مداخلة تليفونية ببرنامج "90 دقيقة": إنه خلال

أيام ستجتمع اللجنة التحضيرية "لبيت العائلة" والتي تضم 12 شخصا من أصحاب الرأي والفكر العميق والذين سيتفقوا على الأسماء النهائية لأعضاء هذا المجلس ولبحث آليات العمل.

وأوضح الطهطاوي أن معظم المشاركين في بيت العائلة لن يكونوا رجال دين ولكن سيكونون من الشخصيات العامة المهتمة بالشأن العام، وستقوم على ثلاثة أهداف هي: الاستماع بعمق إلى سبب الشكوى، والدراسة بعمق، ومخاطبة الجمهور خطابا تنويريا بحقائق الإسلام والمسيحية والديانات السماوية وتقديم حلول توضع أمام متخذي القرار.

 

أهم الاخبار