رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فاروق: أحرقت نفسي لأستعيد ابنتي

محلية

الثلاثاء, 18 يناير 2011 14:40
كتبت ـ هبة أحمد:

أمام مجلس الشعب" />

علمت "بوابة الوفد" أن المواطن محمد فاروق أثناء دخوله المستشفى أوضح أنه يعانى من إهمال الشرطة للبلاغ الذى قدمه باختفاء ابنته ولم تتحرك الشرطة.

فيما أكد مصدر أمنى أن ابنته، 17 عاما، وجارى البحث.

تضاربت الأقوال حول الحالة الصحية للمواطن محمد فاروق حسن الذى أشعل النار فى نفسه صباح اليوم

أمام مجلس الشعب.

وقال د.محمد شوقى مدير المستشفى إن حالة المريض مستقرة ونسبة الحروق لاتتعدى 5% بساقه اليمنى، وأن الحالة العامة للمريض بسيطة ومستقرة ويمكن خروجه خلال 24 ساعة.

بينما قال د. سعد الكيال رئيس قسم الحروق والتجميل بالمستشفى والذى أعد

التقرير المرسل لوزارة الصحة لـ بوابة الوفد إن المريض يعانى من حروق نارية عميقة بالساق اليمنى تتعدى الـ10% ويحتاج ما لا يقل عن 20 يوما للعلاج.

أضاف الكيال أنه أرسل تقريراً بذلك لوزارة الصحة، موكداً أن حالة المواطن محمد فاروق نسبة حروقه أعلى من حروق عبده عبد المنعم الذى أشعل النار فى نفسه أول أمس، لافتا إلى أن حالة عبدالمنعم مستقرة ويحتاج إلى مستشار نفسى.

 

أهم الاخبار