رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خطة لتطهير وتطوير البحر الفرعونى بالمنوفية

محلية

الثلاثاء, 15 نوفمبر 2011 12:07
القاهرة - أ ش أ:

عقد المستشار الدكتور محمد عطية وزير التنمية المحلية اجتماعا اليوم الثلاثاء بحضور المستشار الدكتور اشرف هلال محافظ المنوفية وممثلى وزارات الرى والموارد المائية والزراعة والإسكان والبيئة والتعاون الدولى والامين العام للادارة المحلية لمناقشة الخطة التى أعدتها محافظة المنوفية لتطهير وتطوير البحر الفرعونى بالاشتراك مع مركز الدراسات الاستراتيجية بجامعة المنوفية وتتكلف حوالى 20 مليون جنيه.

وتهدف الخطة الى عودة البحر الفرعونى الى سابق عهده رئة بيئية ومصدرا للثروة السمكية لمنطقة وسط الدلتا وحل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية التى يعانى منها سكان القرى المحيطة فى مراكز منوف والباجور واشمون.
وأوضح عطية أن الاجتماع تناول النتائج والمردود الاقتصادى والاجتماعى للمشروع والذى يساعد فى خفض معدل التلوث البيئى بكافة مظاهره فى البحر والقرى المحيطة به وتحسين نوعية الاسماك المنتجة وتحسين الاوضاع الاجتماعية والاقتصادية لعدد 5 الاف صياد وسكان المدن والقرى المجاورة للبحر والبالغ تعداد سكانها 212 الف نسمة.
وشدد على أن المشروع يهدف إلى توفير الاف فرص العمل لابناء القرى المحيطة بالبحر الفرعونى ورفع انتاج الاسماك من المصايد الطبيعية والاقفاص الى 700ر5 طن سنويا تقدر قيمتها بمبلغ 45 مليون جنيه وتنفيذ

مشروع الاستزراع السمكى بما يضمن تحقيق دخل شهرى للصياد لايقل عن الفى جنيه وتطوير مصايد الاسماك وامداد محافظات الدلتا باحتياجاتها من الاسماك النيلية وتحسين البيئة ونوعية المياه فى البحر الفرعونى.
واضاف عطية انه سيتم التنسيق مع وزارة الرى لزيادة اطلاق كميات المياه العذبة لخفض معدل التلوث بالبحر كما قامت محافظة المنوفية بتخصيص تمويل 8ر1 مليون جنيه بصفة عاجلة لاعمال التطهير العاجلة حتى لاتتعرض القرى المتاخمة للبحر لكوارث بيئية نتيجة هذا التلوث، وتقرر الاسراع بادخال مشروعات الصرف الصحى للقرى المحيطة وانشاء محطة معالجة للصرف الصحى لمنع التلوث مع اعادة ترتيب اولويات التنمية داخل محافظة المنوفية حتى يتم البدء فورا فى تنفيذ خطة تطهير عاجلة لمناطق الاختناق فى اطار رؤية شاملة.

أهم الاخبار