مسئول: محطة المياه الكبرى بالتل الكبير غير مطابقة

محلية

الثلاثاء, 08 نوفمبر 2011 14:00
الاسماعيلية – نسرين المصرى :

أكد مصدر مسئول بمحطة المياه الكبرى بمدينة التل الكبير التابعة لمحافظة الاسماعيلية انه رغم تكلفة المحطة بمبلغ يقدر بحوالى 160 مليون جنيه والتى تعتبر أحد المرافق الحيوية بالمدينة وتوابعها حيث انها تم انشاؤها لخدمة الاهالى إلا ان الطلمبة المرشحة والتى تمثل ربع طاقة المحطة معطلة .

بالإضافة الى ان طلمبة الروبة غير موجودة بالمحطة منذ شهر يونية والاخرى والطلمبة الاخرى شبه تالفة رغم عمل اعادة تأهيل لطلمبات الروبة بمبلغ كبير  ويدل ذلك على ان التأهيل كان شكليا وعلى الورق وتم الاستيلاء على المال العام .

 وأشار الى تعطل معظم قلابات المياه فى المروقات وتآكل سكاكين الكبارى وصدأها يسبب تساقط اكسيد الحديد السام فى مياه الشرب كما ان طلمبة الشبه رقم 4 معطلة وصرف جميع الطلمبات الاربعة معطل وهذا يمثل خطرا داهما على صحة وسلامة مياه الشرب وبالتالى صحة المواطنين.

وليس ذلك فحسب بل ان بوسترى الكلور النهائى احدهم معطل تماما والاخر شبه معطل ولا يمكن التحكم بكمية الكلور النهائية المضافة للمياه المرشحة مما يساعد على عدم سلامة مياه الشرب  

واضاف المصدر ان الهوايات التى تعلو الخزان الارضى للمياه المرشحة متآكلة مما يعده مصدر تلوث للمياه المرشحة لأنها تسقط اكسيد الحديد السام للمياه المرشحة ويسهل دخول اى قوارض او زواحف سامة لتعيش فى مياه الشرب التى تضخ للمواطنين كما ان رصيد الكلور والشبة لابد وان يكفى لمدة ثلاثة شهور ولكن الرصيد بالمحطة لايكفى الا لخمسة ايام فقط فضلا عن ان جميع الكيماويات بالمعمل منتهية الصلاحية ومعظم اجهزة المعمل معطلة.

وأوضح أنه تم أخذ العشرات من العينات والتى بينت أن المياه غير مطابقة كيميائيا مثل  كتاب مديرية الصحة رقم  518 فى 29/6/2011 ومرفقاته 3 و كتاب مديرية الصحة رقم  976فى 9/6/2011م وكذلك كتاب الصحة رقم 998 فى 14/6/2011م وذلك لزيادة نسبة العكارة بالمياه.

أهم الاخبار