رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أسعار القطن شبح يطارد الفلاحين بكفر الشيخ

محلية

الاثنين, 07 نوفمبر 2011 17:15
كفر الشيخ – اشرف الحداد:

تسبب تدنى أسعار القطن هذا العام فى خراب بيوت فلاحى كفر الشيخ بعد أن وقعوا ضحية بين المطرقة والسندان لوزارة الزراعة والتجار الجشعين الذين بخسوا أسعار القطن مستغلين ضعف وقلة حيلة الفلاح.

فبعد أن كان الفلاح يسمي القطن الذهب الأبيض لارتفاع نسبة المحصول وقلة التكاليف، بالإضافة إلي ارتفاع سعره حيث تعد كفر الشيخ ثاني أكبر المحافظات علي مستوي الجمهورية في زراعة القطن، أصيب مزارعو القطن هذا العام بصدمة كبيرة لتراجع اسعاره في

ظل غياب تام لوزارة الزراعة التي تركت الفلاح يتلاعب به التجار ويتحكمون في أسعار القطن.
وجاءت أسعار القطن غير مرضية للفلاحين على الرغم من أن متوسط إنتاج الفدان بلغ هذا العام من 4 إلى 6 قناطير للفدان الواحد، فإذا كان المزارع يزرع لدى الغير ولا يملك ارضا ونصيبه في الزراعة الربع فإنه سيحصل بعد معاناة علي ألف جنيه بعد تعب 6
شهور هي عمر القطن في الأرض.      
يقول محمد فوزي أحد المزارعين إن تجار السوق السوداء يحددون الأسعار حسب أهوائهم ويتفقون على الفلاح الذي يقع تحت رحمتهم لأن الحكومة تركتنا صيدا سهلاً لهؤلاء، فأصبحنا لا نلهث وراء زراعته حتى لا نصاب بالحسرة والأمراض بسببه، مما جعل تركنا الأرض تبور أفضل من زراعته.
أما احمد عباس احد ملاك الأرض فقال إن الفلاح الذي يقوم بزراعة الأرض بحصة الربع هو المظلوم لأنه يخرج في نهاية الموسم بلا مقابل لشقائه طوال 6 شهور ليفاجأ بأن المحصول لم يسدد الديون المتراكمة عليه من تكاليف جني ومبيدات وأسمدة وري وحرث.

 

أهم الاخبار