هيكل يحث على شفافية ومهنية الإعلام

محلية

الثلاثاء, 01 نوفمبر 2011 15:17
كتبت- أنس الوجود رضوان:

شدد أسامة هيكل وزير الاعلام فى الكلمة التى القاها اليوم " بمقر اتحاد الاذاعة والتليفزيون فى حفل ختام تخريج الدورة 36 للاذاعيين الافارقة الناطقة باللغة الانجليزية والبالغ عددهم 38 دارسا من 15 دولة افريقية " على ضرورة السعى الى تطوير الدور الاعلامى بما يتسق مع التطورات الهائلة فى مجتمع المعلومات والاتصالات كى ينهض بالاعلام الافريقى ومسايرة الاوضاع والمتغيرات التى تحدث على الساحة الدولية .

واكد على ضرورة ان يكون الاعلام الافريقى أداة تعبير حر وصادق لشعوب الدول الافريقية والانفتاح على العالم بمختلف ثقافاته وحضاراته فى اطار

من الحوار المتكافئ بما يحفظ ويدافع عن التوجهات الثقافية والحضارية الراسخة .
واشار هيكل الى ان الظروف التى تمر بها القارة الافريقية تجعل الجميع اليوم فى امس الحاجة الى صياغة خطاب اعلامى افريقى جديد يستهدف الوصول الى ربوع العالم مطالبا فى الوقت ذاته الاعلام فى القارة الافريقية بالعمل الجاد والمتواصل لوضع اسس جديدة للعمل الاعلامى الافريقى لمواكبة تطورات العصر ومتغيراته.
وطالب الاعلام فى القارة الافريقية بالارتقاء بمستوى أدواته وتطويرها وتحديث لغة خطاب مؤسساته
واجهزته كى يتماشى مع مقتضيات العصر الحالى ومايواكبه من افكار جديدة وما قد يتطلبه من تقييم لاوضاع منظومته الاعلامية .
ودعا الوزير الدارسين لمراعاة الموضوعية والانحياز للحق دون ان تطغى العاطفة على ادائهم والاعتماد على المصداقية والتغطية المتوازنة للاحداث مع الالتزام بالمبادئ الاخلاقية والشفافية بإظهار الحقائق بوضوح دون اى اعتام او تعتيم لها او لجزء منها وان يحمل الخطاب الاعلامى العديد من الدلالات والمضامين حتى يتقبله الآخر .
يذكر ان معهد تدريب الاعلاميين الافارقة قام بتخريج 36 دورة تدريبية للاذاعيين الافارقة البالغ عددهم الاجمالى 3180 دارسا منذ تأسيس المعهد عام 1977 وحتى الآن حيث شهد المعهد عقد العديد من الدورات التدريبية للاذاعيين والبرامجيين والصحفيين الشباب الافارقة والاعلاميين باللغات الانجليزية والفرنسية والعربية .

أهم الاخبار