رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

500 ألف فنى وعامل بالصحة يهددون بثورة ضد "حلمى"

محلية

الثلاثاء, 01 نوفمبر 2011 12:28
كتب – فراج بدير و رضوى خضر

هدد أكثر من 500 ألف من فنيى التمريض و الفنيين الصحيين و العاملين بديوان عام المديريات و الادارات و الوحدات الصحية و المستشفيات العامة بالقيام بثورة عارمة ضد وزير الصحة الدكتور عمرو حلمى .

وهددوا بالاعتصام والاضراب عن العمل بعد قرار الوزير الجائر و غير المدروس ، الذى أصدره بإلغاء نسبة 100% من حافز الاثابة لهم بدلا من رفعها إلى 200% أسوة بالعاملين بوحدات الحكم المحلى ، و كان الوزير قد قام بإلغاء القرار رقم 195 لسنة 1998 بمنح الفنيين الصحيين و فنيى التمريض بمختلف فئاتهم حافز الاثابة بنسبة 100% من الراتب الاساسى واستمر صرف هذا الحافز منذ 1998 ، وحتى نهاية الشهر الماضى سيبتمبر 2011 ، بحجة إعادة تنظيم قواعد الصرف مقابل الجهود غير العادية و الحوافز للعاملين بمديريات الشئون الصحية بالمحافظات و الادارات و الوحدات و المستشفيات العامة التابعة لها .

وأكد الفنيون الصحيون فى العديد من الشكاوى التى تم إرسالها لوزير

الصحة ، أن وزير الثورة قام بإلغاء الحافز الذى قرره الوزير الاسبق فى عهد النظام السابق ، مما يؤكد أن هذا الوزير يعمل لإثارة العاملين لوزارة الصحة ، فى المديريات الصحية ، و يؤجج نيران الاحقاد ، ويؤدى إلى غليان و ثورة لن يستطع وزير الصحة السيطرة عليها ، مما يؤكد قصر نظر وتخبط قرارات الوزير ، فبدلا من أن يقوم بتهدئة الاوضاع و الحد من المظاهرات والاعتصامات والوقفات الاحتجاجية ، يقوم بإثارة حفيظة أكثر من نصف مليون سيتأثرون بهذا القرار .

وقد أرسل الفنيون الصحيون العديد من الشكاوى لرئيس الوزراء لتدارك هذا الخطأ الجسيم الذى سيؤدى إلى نتائج سلبية فى تنفيذ الاعمال مثل الغرفة الوقائية التى تعمل 24 ساعة يومياً والتى تتابع أعمال التفتيش على الاغذية فى الاسواق وأعمال صحة البيئة

والاشراف على عمليات المياه صباحاً و مساء ، وكذا التطعيمات الاجبارية للاطفال و عمليات غسيل الكلى و إلغاء غرفة الطوارئ الخاصة بالامراض المعدية التى تعمل على مدار الساعة .

وأكد العاملون فى شكواهم أن هذا القرار سيقابل بكل عنف مثل الاضراب عن العمل فى كل المواقع و إعتصامات لآجبار وزير الصحة على مراجعة هذا القرار المعيب ، وتركه الغرفة المكيفة التى يجلس بها ولا يعلم شيئا عن سير العمل الوقائى أو الصحى أو البيئى أو الخدمى على حد قولهم .

وأبدوا دهشتهم من قيام وزير الصحة فى نفس الوقت  بتنفيذ قرار رفع نسبة الحوافز للاطباء ليصبح 300% من الراتب الاساسى للطبيب البشرى " إستشارى – أخصائى – مساعد أخصائى – ممارس عام – مكلف " ، و إلى 330% للطبيب المقيم و 700% للاطباء المقيمين فى غرفة الطوارئ و أخصائى الطوارئ ، و 250 % لاخصائى الاسنان ، و 225% للصيادلة و أخصائى العلاج الطبيعى و أخصائى التمريض و 210% للكيميائين و الاشعة ، و رغم ذلك تم إلغاء حافز 100% للفنيين الصحيين و فنى التمريض مما سيؤدى إلى ثورة عارمة بين أكثر من نصف مليون ممرضة يعملون بالقطاعات المختلفة فى الوزارة .

أهم الاخبار