"الجراكن" سبب أزمة البنزين فى أسيوط

محلية

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 15:16
أسيوط ـ محمد ممدوح:

أكد مجدي سليم وكيل وزارة التموين بأسيوط أن الأزمة التي شهدتها أسيوط خلال الأيام الماضية في بنزين 80  أزمة مفتعلة.

وقال "إن حصة المحافظة لم تنقص وإنما الكميات التي يتم دفعها من البنزين 80 للأنابيب التي تمد مخازن التعاون ليست ثابتة يوميا مما يضطر المحافظة إلى إحضار الكميات المطلوبة من محافظة المنيا" .

وأرجع وكيل الوزارة سبب الأزمة المفتعلة إلى سلوكيات بعض الأفراد بفرض سطوتهم على المحطات لتعبئة الجراكن

مما ينعكس على طول الطوابير الخاصة بانتظار السيارات أمام محطات التمويل مما يؤكد لدى البعض وجود مشكلة فى البنزين .

وأضاف أن زيادة عدد الموتوسيكلات والسيارات الجديدة والتوك توك أدى إلى زيادة الكمية المطلوبة من البنزين بمختلف أنواعه .

ورفع سليم مذكرة إلى اللواء السيد البرعى محافظ أسيوط طالب فيها بمخاطبة المسئولين بقطاع البترول لتعزيز حصة المحافظة

بكميات إضافية لتوفير البنزين بمختلف أنواعه ليتم ضخه بجميع محطات الخدمة بكميات إضافية خلال  فترة عيد الأضحى والإجازات الرسمية .

من ناحية أخرى قام محافظ أسيوط بجولة تفقد فيها عددا من محطات التمويل وطالب القائمين على هذه المحطات بمنع تفريغ أي كميات للمواطنين فى الجراكن والاكتفاء بتمويل السيارات فقط حتى تنفرج الأزمة .

وكلف مدير مديرية التموين بتكثيف حملات التفتيش والرقابة على المحطات للقضاء على الأزمة المفتعلة .

وأرجع محافظ اسيوط  سبب الأزمة التي بدأت الأسبوع  الماضي إلى سلوكيات المواطنين الخاطئة واستخدامهم للجراكن والذي يضاعف من الكميات المستهلكة دون مبرر.

أهم الاخبار