غداً .. اجتماع التوافق على مبادئ الدستور

محلية

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 14:20
القاهرةـ أ ش أ:

قال نائب رئيس الوزراء للتحول الديمقراطى والتنمية السياسية د.على السلمى أن اجتماع الغد الخاص بدعوته للأحزاب والكتل السياسية المختلفة للاتفاق على وضع مبادىء أساسية للدستور يهدف أساسا لإيجاد توافق حزبى على هذه المبادئ.

وأوضح السلمى أنه كانت هناك مبادرة للتنمية السياسية فى يوليو وأغسطس الماضيين بمشاركة جميع الأحزاب على الساحة قبل أن يزيد عددها فى الفترة الأخيرة بهدف طرح مجموعة مبادئ لتشكيل دستور لدولة مدنية جديدة وديمقراطية .
وأشار الى أنه كان هناك توجه عام لغالبية الأحزاب والقوى وائتلافات الثورة والنقابات على إصدار المبادئ الأساسية للدستور، لكن حدث خلط متعمد وإساءة للمعنى المقصود بالمبادئ الأساسية.
وأضاف السلمى:إنه ثار جدل شديد حول هل هى مبادئ حاكمة أم مبادئ فوق دستورية ،وقال إنها كانت مبادئ أساسية تتوافق عليها كافة الدساتير السابقة.
وأشار الى أن الفترة الماضية شهدت اجتماعا بين الأحزاب ورئيس هيئة الأركان نائب رئيس المجلس الأعلى للقوات

المسلحة الفريق سامى عنان ناقش المعايير والمبادئ واتفق على إعلان توافقى يلتزم به جميع الأطراف، ثم حدث فى الشهر الحالى مناقشة هذه المعايير مع اقتراب العملية الانتخابية.
وقال: إن دعوتنا غدا للاحزاب تجىء لهذا السبب على أن يتم عرض المقترح الخاصة
بالمعايير التوافقية المختلفة، مشيرا الى أن هناك مجموعة من المعايير ستعرض غدا على الاجتماع، وأن القضية الأساسية هى وضع خريطة عمل للفترة القادمة لأن الأمر لايخص الاحزاب فقط ولكن يخص أيضا المواطنين الذين سيحكمون بهذه المبادئ.
وأكد نائب رئيس الوزراء أن الحكومة تقف على مسافة متساوية بين جميع الاتجاهات
والأحزاب السياسية.

أهم الاخبار