رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصيادون العائدون من ليبيا يهددون بالتظاهر

محلية

الاثنين, 24 أكتوبر 2011 18:41
كتب - أحمد محمد:

انتقد الصيادون العائدون من ليبيا الذين كانوا على مركب الصيد "أبو سمره" معاملة الأمن المصرى لهم، حيث رفضوا تقديم ما يكفيهم من الطعام خلال فترة احتجازهم حتى تم الإفراج عنهم بعد 6 أيام.

وقال محمد السيد فراج "ريس المركب" إن سلطات الأمن عاملتهم معاملة سيئة، وكانت مطالبهم تقابل بالسب والقذف بألفاظ خارجة، رغم

أن الصيادين كانوا ضحايا لتعطل المركب وتعرضها للغرق، مشيرا إلى أن القوات الليبية التى أنقذتهم تعاملت معهم بكل احترام وكانت تقدم لهم كل ما يحتاجونه، على عكس فعله رجال الأمن أثناء احتجازهم.
وأعلن فراج عزم الصيادين تنظيم وقفات احتجاجية ضد المعاملة السيئة
التى قابلتهم بها السلطات الأمنية على الحدود، ومعرفة أسباب احتجازهم لمدة 6 أيام دون إبداء أى أسباب، كما طالبوا وزارة الخارجية بسرعة التدخل لإعادة مركب الصيد من ليبيا لأنها مصدر دخلهم الوحيد.
كانت المركب "أبوسمره"  قد خرجت من ميناء برج رشيد فى 9 أكتوبر الجارى وتعرضت لعطل مفاجئ، أدى إلى ضياع الرفاس فى المياه مما جعلهم فى مهب الريح لمدة 3 أيام حتى تم إنقاذهم على يد السلطات الليبية.

أهم الاخبار