رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حالة من الهدوء وغياب الفلول والأحزاب بطلبات الترشيح بالإسكندرية

محلية

الخميس, 13 أكتوبر 2011 19:55

الإسكندرية – شيرين طاهر:

سادت حالة من الهدوء في ثاني أيام فتح باب الترشيح لمجلسى الشعب والشورى بالإسكندرية، فلم يتقدم للترشح إلي مجلس الشعب سوى 15 فرداً، وللشورى مرشح واحد   حتي الساعة الحادية عشرة ظهراً.

كان قد تقدم صباح اليوم الخميس 16 مرشحاً، لخوض انتخابات مجلسي الشعب والشورى ليصبح أعداد المرشحين بالإسكندرية 110 مرشحين لمجلس الشعب و 6 للشورى، واثنين من الحزب الوطنى المنحل.
وشهدت الساعات الأولي من اليوم الثاني لفتح باب الترشيح إقبالاً ضعيفا من قبل المرشحين  وتقدم مرشح واحد للترشح بمجلس الشورى ليصبح عدد المرشحين 6 بالإسكندرية. وغاب لليوم الثانى

على التوالى  الأحزاب والإخوان،
وشهد اليوم زحاما شديدا ومشادات وحالة استياء  بين المرشحين وبين فلول الحزب الوطني الذين أتوا للتقدم بأوراقهم، واتهم المرشحون الفلول بأنهم يتعمدون تعطيل سير عمليه تلقي الأوراق كما كان يفعلون من قبل.
أوضح المستشار أحمد الجمل رئيس اللجنة المشرفة على تلقى أوراق الترشيح لعضوية مجلسى  الشعب والشورى بالإسكندرية على عدالة سير عملية تلقى الأوراق من المرشحين.
وأفاد " الجمل " أنه لا يشترط تقديم استمارات الترشح إلي اللجنة، اليوم، وإنما يمكن
للمتقدمين للترشيح تقديمها في أي وقت بعد استكمالها بسبب أن النظام الانتخابي بالقوائم والفردي جديد ويحتاج إلي التروي.
ونوه رئيس اللجنة القضائية لانتخابات مجلس الشعب بالإسكندرية إلي أنه لا يمكن تحديد حجم الطعون أو الطلبات غير السليمة خلال اليوم الأول خاصة مع الإقبال – الذي وصفه بالعادي، وأنه عقب السبعة أيام لقبول الطلبات سيتم الإعلان عن حالات الطعون تمهيدًا لإعلان القوائم النهائية للمرشحين لخوض الانتخابات البرلمانية لمجلسي الشعب والشوري بالإسكندرية.
وأكد " الجمل " انه بدأ الإقبال علي تقديم الطلبات في التزايد النسبي ليتجاوز حاجز المائة متقدم للجنة القضائية الخاصة بمجلس الشعب بالنظام الفردي في ظل تراجع الأحزاب والتيارات السياسية عن مشهد أول يوم، فضلا عن الانخفاض النسبي للمتقدمين لخوض الانتخابات بمجلس الشورى.

أهم الاخبار