رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"شباب الثورة" يتهم التليفزيون بتأجيج نار الفتنة

محلية

الاثنين, 10 أكتوبر 2011 12:09
كتب - أحمد السكرى :

حمل اتحاد شباب الثورة المجلس العسكري ومجلس الوزراء مسئولية أحداث ماسبيرو لفشلهم التام في مواجهة جميع الازمات التي تمر داخل الدولة وعدم التوجه الي حلها إلا بعد ان تتفاقم وتصل الي احداث مؤسفة .

وأكد الاتحاد فى بيان له ان سياسة المجلس العسكري ومجلس الوزراء الذين مازالوا يتعاملون بنفس اسلوب النظام السابق في ادارة البلاد سيؤدي الي تدهور الاوضاع

اكثر فأكثر .
كما رفض الاتحاد استباق الاحداث ويطالب الجميع بالتروي في الحكم علي تلك الازمة وحلها ولمعرفة الاسباب الحقيقية لاندلاع الفتنة بهذا الشكل .
واتهم اتحاد شباب الثورة التليفزيون المصري بتأجيج نيران الفتنة وبث اخبار مغلوطة واللعب علي اوتار مشاعر الشعب المصري لاشعال فتيل الفتنة الطائفية واستضافة والاتصال بشباب
لا يمتوا للثورة بصلة للتحدث علي انهم شباب الثورة وهو ما أدي الي وصول صورة خاطئة عن تلك الاحداث .
وطالب اتحاد شباب الثورة التليفزيون المصري بالالتزام بدور الاعلام الحيادي وعدم تأجيج الفتن بالتحقيق الفوري في تلك الاحداث ومحاسبة المتورطين فيها .
كما طالب اتحاد شباب الثورة جميع القوي السياسية وجميع اطياف الشعب المصري بالتوحد للمواجهة هذا المخطط والذي يهدف الي الالتفاف علي مطالب الثورة ومطالب الشعب المصري واصطناع احداث غريبة من شأنها ان تشوه صورة الثورة  .

 

أهم الاخبار