رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"قوى الشرقية": "الفلول" وراء أحداث ماسبيرو

محلية

الاثنين, 10 أكتوبر 2011 11:40
الشرقية-هيثم محمد :

أدانت الاحزاب والحركات السياسية  بالشرقية احداث العنف الدامية التى وقعت الأحد أمام مبنى الإذاعة والتليفزيون (ماسبيرو) والتي أسفرت عن مقتل 24 شخصا و183 مصابا .

وطالبت القوى السياسية  بالشرقية من  جميع المصريين ضرورة التمسك بأهداف الثورة المصرية للخروج من هذه المرحلة الحرجة، مطالبة بسرعة تشكيل لجنة للتحقيق فى تلك الأحداث الخطيرة ومحاكمة مرتكبى أعمال العنف وإصدار مرسوم بقانون بناء دور العبادة الموحد فوار وأيضا

ً مرسوم بقانون لتجريم التمييز بين المصريين على أساس الدين أو الجنس.
واتهم حزب الجبهة الديمقراطى بالشرقية فلول النظام باصطناع مصادمات عنيفة، مؤكدا على أهمية تصحيح مسار الفترة الانتقالية .
وفى سياق متصل، ناشدت حركة شباب 6 إبريل بالشرقية  - جبهة أحمد ماهر - بإعلاء صوت العقل والحكمة والتروي؛ لأن الوقت الذى تمر به
مصر الآن ليس وقت حساب أو لوم أو الانتقام، كما أنه ليس وقت اذكاء نار الأزمة بمزيد من حطب الجهل والتعصب والاندفاع الأعمي.
وأكدت الحركة - فى بيان لها  تعقيبا على أحداث العنف بين الجيش والمتظاهرين الأقباط أمام مبنى ماسبيرو - أن قدر العنف الرهيب الذي انطلق فى الاشتباكات فاجأ الجميع، لافتين إلى انضمام مسيرات ومجموعات مجهولة تتصرف بطريقة غير سلمية، وتستخدم الحرق والضرب و العصي والاسلحة النارية، ولا يعلم أحد انتماءتها أو هل ما تفعله مدفوعة بغضب أم نتيجة ترتيبات غير معروفة.

أهم الاخبار