رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عزمي يحذر وسائل الإعلام من التدخل في عمل الأجهزة الأمنية

سرور: الحادث الإرهابي ليس مجالاً للحديث عن مطالب الأقباط

محلية

الاثنين, 10 يناير 2011 13:17
كتب - جهاد عبدالمنعم:


حذر مجلس الشعب اليوم من الانشغال بالحديث عن الاحتقان والغضب ومطالب الأقباط بمناسبة حادث القديسين. وقال د. فتحي سرور رئيس المجلس إن الحديث عن المطالب القبطية الآن قلب للأوضاع، مشيراً إلي أن هناك فعلاً مطالب ولكن الوقت ليس هو المناسب للحديث عنها، وطالب سرور وسائل الإعلام بعدم الانسياق وراء ما يتردد في الخارج عن مناخ الاحتقان والغضب.

قال: إن عرض المشكلات المسيحية

في هذا التوقيت يسئ إلي القضية كلها، وأعلن سرور رفض مجلس الشعب لما يتردد في الخارج عن وجود اضطهاد للمسيحيين في مصر..

وقال د. زكريا عزمي إن الأيدي الخائنة ضربت قلب مصر مسلمين وأقباطاً، وشدد على رفض مصر القاطع للتدخل في شئونها، كما حذر من الانسياق وراء ما يتردد في الغرب

عن الاحتقان ومطالب الأقباط هنا أو هناك فليس وقتها الآن، ولكن يجب أن نقول إن الحادث ضرب كل شعب مصر، وحذر عزمي من التدخل في عمل جهات التحقيق، مؤكداً أن قانون العقوبات والإجراءات الجنائية يجرم التدخل في عمل أجهزة الأمن، وطالب وسائل الإعلام بعدم التدخل واستباق الأحداث.

من جانبهم أكد الأعضاء رفضهم أي تدخل أجنبي في شئون مصر وقالوا: إن الأحداث الإرهابية تقع في أمريكا ودول الاتحاد الأوروبي وكل دول العالم فلا وطن للإرهاب.


شاهد مجلس الشعب يناقش  تفجير كنيسة الاسكندرية

أهم الاخبار