رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحكومة تدرس مطالب المضربين بالنقل العام

محلية

السبت, 01 أكتوبر 2011 07:03
القاهرة - أ ش أ

من المقرر أن يجتمع اليوم السبت ممثلو وزارتي المالية والقوى العاملة والهجرة مع ممثلي الهيئة العام للنقل لدراسة مطالب العاملين بالهيئة المضربين لليوم الثانى عشر على التوالي.

وقال أحمد حسن البرعى وزير القوى العاملة والهجرة

إن هناك أياد خفية وخارجية تقف وراء إضراب العاملين،وإن الحكومة تأمل فى عودة العاملين بالهيئة إلى رشدهم ومواصلة العمل".

ولفت إلى أن الحكومة لم تفكر حتى الآن

فى بدائل لحل الأزمة، مشددا على عدم التفاوض إلا بعد عودة الأتوبيسات للشارع.

وأكد البرعي أن الإضراب يكلف الدولة مليون جنيه يوميا، والدولة ستتحمل ما يقرب من 138 مليون جنيه لزيادة الأجور.

بدورهم، اتهم رؤساء اللجان النقابية للعاملين بجراجات الهيئة الوزير وممثلي النقابات المستقلة بأنهم المحرضون على الإضراب.

أهم الاخبار