موريس صادق: سنعلن دولة قبطية بمصر

محلية

السبت, 08 يناير 2011 20:27
كتبت ـ سمر مجدي :

إحدى تظاهرات أقباط المهجر

أعلن بعض النشطاء من أقباط المهجر استعدادهم للإعلان الرسمي عن الدولة القبطية بالتزامن مع اعلان دولة جنوب السودان، مؤكدين أن الدولة الجديدة شكلت من خلال هيئة تأسيسية من مائة قبطي في الداخل والخارج.

جاء هذا الإعلان بواسطة موريس صادق رئيس الجمعية الوطنية القبطية الأمريكية، وعصمت زقلمه رئيس منظمة كوبتك فوندنيشين، ونبيل بساده الإعلامي بقناة الرجاء، وإيليا باسيلي رئيس منظمة شباب الأقباط.

وأشاروا إلى أن دولتهم ستمثل حكما ذاتيا للأقباط في مصر، وسيعمل عملاء الدولة في الداخل والخارج خلال الأيام المقبلة

على توسيع نسبة تأييد الدولة الجديدة بين أقباط مصر وسيكونوا على شاكلة دولة الأكراد في العراق، وذلك بحسب ما أعلنوه في موقع الجمعية القبطية الأمريكية علي الإنترنت.

وأكدوا أن أقباط مصر سيعيشون في ذات المناطق علي امتداد حدود مصر وسيكون لهم تنظيم سياسي مستقل عن الحكومة المركزية في صورة حكم ذاتي وستكون للأقباط محاكم خاصة لهم وقضاة مسيحيون يحكمون وفقا لأحكام الكتاب المقدس، ومحاكم مدنية تطبق

القانون الفرنسي ومحاكم جنائية تطبق القوانين الدولية، ومحاكم أخرى مختلطة لنظر النزاعات بين المسلمين والأقباط وسيكون لهم شرطة خاصة ووزارات مقابلة للوزارات الحكومية والجامعات ومدارس قبطية أسوة بدولة الفاتيكان.

وأكد النشطاء أنهم سيجتمعون بعدد من أعضاء الكونجرس الأمريكي وأعضاء لجنة الحريات الدينية الأمريكية في الأيام المقبلة لبحث إمكانية دعم الولايات المتحدة والدول الأوربية للدولة القبطية الجديدة خلال الأسبوع الحالي.

ومن المقرر أن تنظم عدد من منظمات أقباط المهجر تظاهرة احتجاجية صباح الأحد 9 يناير 2011 بولاية نورث كارولينا للتنديد بحادثة كنيسة القديسين بالإسكندرية.

وأعلنت منظمة كميل الدولية ومنظمة ستاند أب أمريكا والجمعية الوطنية القبطية الأمريكية وقناة الحقيقية المسيحية وقناة الطريق اشتراكهم في المظاهرة.

 

 

 

أهم الاخبار