رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بكري: الإعلام يتغاضى عن الإيجابيات ويروج للسلبيات بحثًا عن انتشار أوسع

متابعات

الخميس, 23 أغسطس 2018 15:24
بكري: الإعلام يتغاضى عن الإيجابيات ويروج للسلبيات بحثًا عن انتشار أوسعالإعلامي مصطفى بكري

كتب - سيد العبيدي ومحمد عيد: 

قال الكاتب الصحفى مصطفى بكري، عضو مجلس النواب، إن مشكلة الإعلام فى كل زمان ومكان إنه يتغاضى عن الإيجابيات ويروج للسلبيات آملاً فى مزيد من الانتشار، متابعاً أنه عندما يشتكى الحاكم من أن الإعلام لا يترجم الظروف التى تعيشها البلاد ترجمة صحيحة ولا يواجه التحديات بشكل فاعل فهذا يعنى أمرًا من اثنين، إما أن هناك قصورًا متعمدًا من جانب الإعلام جعله فى مرتبة متأخرة عن صانع القرار أو عن

الخبر والتحليل الصحيح.  

ولفت "بكرى" في تصريحات خاصة لـ "الوفد"، إلى أن لغة الإثارة هى التى باتت تسيطر على المشهد الحالى فى الإعلام لذا أعتقد أن حرية الإعلام ضرورية ومهمة لأن إعلامنا وطنى واستطاع أن يقود حركة الجماهير ويسقط الإخوان، لكن وفى ظل الحروب التى تقودها الدولة نحن فى حاجة الى إعلام ملتزم بالثوابت الوطنية والقضايا الكبرى لا أحد يضع حكراً

على مكافحة الفساد أو انتقاد ممارسات سلبية، ولكن أن يصل الأمر الى التشكيك فى الثوابت وتعميم الأحكام على المؤسسات فهو بذلك يخدم من حيث يدرى أو لا يدرى هدف المتآمرين لإسقاط الدولة، والرئيس اشتكى من الإعلام كثيراً ووصل الأمر الى أنه خرج فى إحدى المرات، وقال "أنا هشتكيكم للشعب" وهو ما يترجم حجم معاناته شخصيا ومعاناة مؤسسات الدولة من بعض الممارسات الإعلامية التى لا تصب فى صالح الدولة أو الشعب. 

وتابع عضو مجلس النواب، أعتقد أننا بتنا فى حاجة ماسة الى وزير دولة للإعلام يستطيع أن يمد بالمعلومات وأن يتابع وينسق مع الهيئات الإعلامية الثلاث.