البورصة تسترد 2 مليارجنيه من الخسائر

مال وأعمال

الأحد, 31 يوليو 2011 13:20
كتب:صلاح الدين عبدالله


استهلت البورصة تعاملات الأسبوع اليوم الأحد علي ارتفاع ملموس بدعم الاتجاه القوي للمستثمرين العرب والمؤسسات الوطنية . وبددت المشتريات المكثفة للمتعاملين المخاوف التي سيطرت علي المستثمرين بالسوق بسبب الانقسام الذي شهده ميدان التحرير يوم الجمعة الماضي حول مستقبل البلد السياسي وعادت الاسهم الي الارتفاعات الملموسة .

واستردت القيمة السوقية جزءا من خسائرها التي تكبدتها بسبب الاضطرابات السياسية التي شهدتها البلاد مؤخرا ,وربحت نحو 2 مليار جنيه ووصلت القيمة السوقية الي 384 مليارجنيه .

وشهدت مؤشرات البورصة التي تقيس أداء السوق ارتفاعات متباينة

وصعد ايجي اكس 30 بنحو 15 نقطة بنسبة 0.31% ووصل الي مستوي 5037 نقطة .

كما واصلت المؤشرات التي تقيس الاسهم المتوسطة والصغري ارتفاعاتها المتتالية وارتفع مؤشر 70 بنحو1.56% ومؤشر 100 بنسبة 0.98% .

سيطر اللون الاخضر علي شاشات التداول وارتفع حوالي 116 سهما ،فيما تراجع 59 سهما من اجمالي 180 سهما .

اتجهت تعاملات المؤسسات الوطنية والعرب الي الشراء مسجلين صافي مشتريات بنحو 15 مليون جنيه , فيما اتجهت

تعاملات الاجانب والافراد الي البيع محققين صافي مبيعات بنفس مشتريات العرب .

كما تباين أداء الاسهم القيادية ليرتفع كل من سهم "اوراسكوم للانشاء" بمقدار 0.65% ليصل الى 260.4 جنيه، كما ارتفع سهم "هيرمس" بمقدار 0.21% ليصل الى 19.18 جنيه، بينما تراجع سهم "اوراسكوم تيلكوم" بمقدار 0.78% ليصل الى 3.83 جنيه، كذلك تراجع سهم "التجارى الدولى" بمقدار 0.63% ليصل الى 27 جنيها.

اكد وسطاء السوق ان السوق شهد ارتفاعات ملموسة للاسهم بدعم مشتريات العرب التي أعادت الثقة في السوق وبددت مخاوف احداث التحرير .

وقالوا إن السوق سيطر علي تعاملاته عدم وجود سيولة كافية مما تسبب في انخفاض قيمة التداولات .

موضوعات متعلقة :

" التحرير" يثير مخاوف مستثمري البورصة

 

أهم الاخبار