سفير التشيك بالقاهرة: نتطلع إلى فرص استثمارية فى مصر

مال وأعمال

الأربعاء, 27 يوليو 2011 19:45
القاهرة - أ ش أ:

أعرب سفير التشيك لدى مصر بافيل كافكا اليوم الأربعاء عن تطلع بلاده لزيادة الاستثمارات في مصر عقب الانتخابات المرتقبة نهاية العام الجاري .. مؤكدا أن التعاون الاقتصادي بين البلدين لم يتوقف بعد ثورة 25 يناير.

جاء ذلك خلال ندوة تحت عنوان "الدورس المستفادة من استراتيجيات التحول لما بعد الشيوعية"، والتي نظمها المعهد المصري الديمقراطي على

مدار يومين (من 26 إلى 27 يوليو الجاري) في مقر سفارة التشيك في القاهرة بالتعاون مع جمعية الشئون الدولية في التشيك (إيه. إم. أو).

ولفت السفير إلى أن التعاون الاقتصادي بين مصر والتشيك أثمر عن التوقيع في يونيو الماضي على اتفاق يقضي بإنشاء مصنع مشترك

بين البلدين في السادس من أكتوبر، معربا عن أمله في أن تصبح مصر أكثر جذبا للمزيد من الشركات التشيكية بعد الانتخابات من خلال تهيئة جو من الثقة للمسثتمرين الأجانب.

وأكد السفير استعداد بلاده لتقديم خبراتها إلى مصر في مجال التحول الديمقراطي، لافتا إلى أن التشيك شهدت في عام 1989 ثورة مماثلة لثورة 25 يناير في مصر، الأمر الذي يجعلها قادرة على إدراك التحديات التي يواجهها الشعب المصري وتطلعاته إلى الحرية والديمقراطية.

 

أهم الاخبار