رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مشتريات الأجانب تنقذ البورصة

مال وأعمال

الجمعة, 08 يوليو 2011 17:26
كتب ـ صلاح الدين عبدالله:


خففت مشتريات الأجانب من حدة الضربة التي تلقتها الأسهم بالبورصة خلال تعاملات الأسبوع الماضي عقب حالة الرعب التي سيطرت علي المتعاملين الأفراد بسوق الأوراق المالية نتيجة الانفجارات التي سمعها أهالي القاهرة الكبري والتي تبين انها ناتجة عن اختراق الطائرات لحاجز الصوت.

خسرت الأسهم قرابة «3» مليارات جنيه لتخفف بذلك من النزيف الذي تكبدته خلال التعاملات ووصلت القيمة السوقية الي «397» مليار جنيه.

تراجع مؤشر البورصة المصرية الرئيسي «EGX30» الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة بنحو«12» نقطة بنسبة بلغت «0.2٪» ليغلق عند «5360.34» نقطة وسجل المؤشر « EGX70» للأسهم الصغيرة والمتوسطة انخفاضاً قدره «1.4٪» فيما تراجع مؤشر «EGX100» الأوسع نطاقاً الذي يضم الشركات المكونة لمؤشري «EGX30» و«EGX70» بنسبة بلغت «1.4٪».

وبلغت قيمة التعاملات نحو «2» مليار جنيه من خلال التعامل علي «485.7» مليون جنيه

منفذة علي «141» الف عملية.

واستحوذ الأجانب علي «19٪» من التعاملات مسجلين صافي مشتريات بنحو «35» مليون جنيه والعرب علي «3٪» مسجلين صافي بيعي «42» مليون جنيه فيما استحوذ المصريون علي نسبة «76٪» والمؤسسات علي «38٪».

وشهدت الأسهم القيادية ارتفاعات متباينة ولم يتراجع منها سوي سهم «البنك التجاري الدولي ـ مصر»، أكبر البنوك المصرية المقيدة من حيث القيمة السوقية بنسبة بلغت «0.03٪» ليغلق عند «29.75» جنيه مقابل «29.76» جنيه.

تصدر ارتفاعات الأسهم القيادية «المجموعة المالية هيرمس القابضة»، بارتفاع قدره «4.1٪» ليقفز من مستوي «20.1» جنيه مغلقاً عند «20.93» جنيه.

احتل المرتبة الثالثة سهم شركة «أوراسكوم تيليكوم القابضة» صاحب ثالث أكبر وزن نسبي في المؤشر

بارتفاع قدره «0.5٪»» ليغلق عند «4.1» جنيه مقابل «4.08» جنيه ورفع بنك نومورا الاستثماري الياباني السعر المستهدف للسهم من «6.6» جنيه الي «6.8» جنيه مع توصية بالشراء.

جاء في المرتبة الأخيرة سهم «أوراسكوم للانشاء والصناعة»، وصاحب أكبر وزن نسبي في المؤشر

بارتفاع قدره «0.4٪» ليغلق عند «270.69» جنيه مقابل «269.64» جنيه وفازت شركة أوراسكوم السعودية المحدودة «OSL» التابعة لأوراسكوم بالمملكة العربية السعودية بعقد مقاولات قيمته «450» مليون دولار.

وتراجعت القطاعات المدرجة بالسوق ولم يرتفع منها سوي قطاعي «الخدمات المالية» و«التشييد ومواد البناء» بنسبة بلغت «0.8٪» و«0.3٪» علي التوالي وتصدر القطاعات المتراجعة قطاع «الكيماويات» بانخفاض قدره «3.63٪» ثم قطاع «الخدمات والمنتجات» بانخفاض «3.6٪» تبعهما قطاعا «الرعاية الصحية والأدوية» و«السياحة والترفيه» بنسبة بلغت «3.5٪» و«2.7٪» علي الترتيب ثم قطاع «الأغذية والمشروبات» بنحو «1.6٪». احتل المرتبة السادسة قطاع «الموارد الأساسية« بانخفاض قدره «0.6٪» ثم قطاع «الاتصالات» بانخفاض «0.5٪» يليه قطاعا «المنتجات المنزلية» و«العقارات» بانخفاض «0.4٪» لكل منهما فيما جاء في المرتبة الأخيرة قطاع «البنوك» بانخفاض طفيف قدره «0.1٪».

أهم الاخبار