رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تراجع الاحتياطيى الأجنبي مليار دولار

مال وأعمال

الثلاثاء, 07 يونيو 2011 14:28
كتب – محمد عادل:


كشفت بيانات البنك المركزي تراجع صافي الاحتياطيات الدولية بما يزيد علي مليار دولار، حيث وصلت إلي 27.2 مليار دولار نهاية مايو الماضي مقابل 28.02 مليار دولار نهاية ابريل.

وطالب الخبير المصرفي أحمد ادم المجلس العسكري بسرعة التدخل لتشكيل لجنة محايدة للتعرف علي الأسباب الحقيقية والفعلية لتراجع الاحتياطيات الدولية لمصر والعجز الكبير في ميزان

المدفوعات واحتمالات تحويل هذه الأموال نتيجة للفساد خاصة قبل ثورة 25 يناير خلال شهري ديسمبر ويناير.

وقال أدم أن البنوك المصري تساهم في الضغط علي الاحتياطي الأجنبي وسوق الصرف حيث زادت إيداعات البنوك المصرية بالخارج لترتفع من 59 مليار جنيه نهاية نوفمبر إلي 92.3

مليار جنيه نهاية مارس بزيادة قدرها 33.3 مليار جنيه بما يزيد علي 5.5 مليار دولار.

وأوضح أن أسباب تراجع الاحتياطيات تتمثل في عجز ميزان المدفوعات علي الرغم من توازن الموارد في الميزان الجاري، حيث تم تعويض انخفاض الاستثمارات الأجنبية المباشرة وعائدات السياحة بارتفاع تحويلات العاملين بالخارج وإيرادات قناة السويس، موضحا أنه من غير المفهوم ارتفاع العجز من فائض 600 مليون دولار إلي 5.5 مليار دولار وهو ما يتطلب معرفة هذا الأسباب.

أهم الاخبار