الاتحاد الأفريقي يمد رئاسة مصر عاما

مال وأعمال

الثلاثاء, 14 ديسمبر 2010 14:27
كتبت: هدى بحر

وافقت الجمعية العمومية لاتحاد الغرف التجارية الأفريقية على تمديد فترة رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي إلى ديسمبر عام 2011، حتى يمكن تنفيذ خطة عمل الاتحاد خلال العام المقبل، فيما يتعلق بالانتهاء من إنشاء المقر الدائم للاتحاد بالقاهرة، تمهيدا لإعادة انتخاب مجلس إدارة جديد.

وقد أشاد أعضاء الجمعية العمومية في اجتماعهم بالإسكندرية، اليوم، بالجهود المبذولة من جانب مصر لتفعيل دور الاتحاد لتنمية التجارة البينية بين الدول الأفريقية.

كما أشادوا بالخطة المصرية المعتزم تطبيقها بين الدول الأفريقية للربط

الإلكتروني بين الغرف التجارية، واتحادها العام ومقره القاهرة، والذي تبرعت به الحكومة المصرية وتقدر تكاليفه بـ 4 ملايين جنيه، والمقرر العمل به اعتبارا من يناير المقبل.

كما رحب مجلس إدارة الاتحاد برئاسة أحمد الوكيل بالخطوة التي اتخذتها الجماهيرية الليبية بإلغاء تأشيرات الدخول لرجال الأعمال المصريين.

وأكد محمد الفردان رئيس اتحاد الغرفة الليبية أن الخطوة قد تم أخذها عقب المباحثات الناجحة التي قام

بها المهندس رشيد محمد رشيد وزير التحارة والصناعة والقائم بأعمال وزير الاستثمار، بالجماهيرية خلال زيارته ليبيا في الأيام الأخيرة على رأس وفد رفيع المستوى من رجال الأعمال المصريين.

يذكر أن مسألة استمرار مصر لرئاسة الاتحاد، كان محل خلاف في العام الماضي بين الدول الأفريقية وعلى رأسها أثيوبيا، التي عارضت بشدة، ودعت لاجتماع عاجل بأديس أبابا لبحث نقل مقر الاتحاد من القاهرة إلا أن الدبلوماسية المصرية نجحت في احتواء الخلافات واتفقت على المد لمصر لمدة عام على ان يتم تبادل الرئاسة دوريا بين الدول الأفريقية مع بقاء المقر بالقاهرة على عكس ما كانت تطمح له إثيوبيا.

 

أهم الاخبار