رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مذكرة من البورصة للعسكري بشأن الضرائب

مال وأعمال

الخميس, 02 يونيو 2011 10:37
كتب- صلاح الدين عبدالله


أعلن محمد عبد السلام رئيس البورصة المصرية إنه سيتقدم بمذكرة إلى كل من المجلس العسكري ومجلس الوزراء بشأن مشروع قانون الضريبة الجديدة على الأرباح الرأسمالية

، مشيرا إلى أنه سيتم فى المذكرة توضيح سلبياتها على البورصة وعوائدها على الاقتصاد.

وقال عبد السلام خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بمقر البورصة إنه سيتم التنسيق مع هيئة الرقابة المالية ومجتمع سوق المال حول رأيهم ومقترحاتهم بشأن هذه الضريبة، كما سيتم مناقشة وزارة المالية فيها.

وأكد على أن المذكرة ستتضمن ما هو فى صالح سوق المال والمستثمرين، بغض النظر عن إتجاه الحكومة، وسيكون رأي البورصة حيادي وصادق بما يكون فى مصلحة السوق، مشيرا إلى أن هناك الكثير

من الأمور فى تلك الضريبة غير واضحة وتحتاج إلى مزيد من التفصيل.

وكان الدكتور أشرف الشرقاوي رئيس هيئة الرقابة المالية قد صرح لوكالة انباء الشرق الاوسط اليوم بأن الهيئة ستتقدم أيضا بمذكرة لوزارة المالية بشأن الضريبة الرأسمالية.

ونفى رئيس البورصة أن تكون وزارة المالية قد أطلعته أو تشاورت معه فيما يخص الضريبة الرأسمالية، لافتا إلى أنه فوجئ بها فى وسائل الاعلام.

وأعرب عن رأيه فى أن تلك الضريبة من شأنها الضرر بالبورصة ومنظومة سوق المال ككل خاصة المساهمين فى الشركات، خاصة أن تطبيقها يعني فرض ضريبة مزدوجة على مساهمي

الشركات التى تقوم بتوزيعات نقدية أو مجانية نظرا لأن الشركات تقوم بالفعل بدفع ضرائب عن أرباحها التشغيلية، كما سيتم الزامها بدفع ضرائب إضافية مع تطبيق الضريبة التصاعدية.

بدوره، قال مصطفي امين مدير القطاع المالي بشركة العرفة: إن القرارت التي تعتزم الحكومة اقرارها بفرض ضرا علي ارباح البورصة بمثابة ردة للسياسات المالية

واشار خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بالبورصة، إلى أن المشروع سيتم عرضه علي جمعيات رجال الاعمال لدراسة سلبيات وايجابيات القرار لاتخاذ اللازم بشأنه ،لافتا الي ان القرار سيكون له تأثير نفسي سلبي علي المتعاملين بالبورصة .

واشار إلى أن فرص الاستثمارات في السوق المحلي واعدة وان المرسسات الخارجية تقوم بدراسة السوق بصورة دقيقة للدخول في هذه الاستثمارت .

وأوضح، أن شركة العرفة تقوم بتصدير 90% من انتاجاتها للخارج ،و10 % مخصصة فقط للسوق المحلي، وأن شعار صنع في مصر بدأ يغزو العالم.

أهم الاخبار