رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الزراعة: 47 مليون دولار لدعم صناعة الدواجن

مال وأعمال

الخميس, 13 يونيو 2013 14:41
الزراعة: 47 مليون دولار لدعم صناعة الدواجن
الأناضول:

قالت الحكومة المصرية إنها خصصت 330 مليون جنيه (47 مليون دولار)، لدعم صناعة الدواجن في البلاد، بعد أن شهدت خسائر كبيرة على مدار السنوات الماضية، بسبب إنفلونزا الطيور، التي قلصت من نشاط المزارع وحجم صادراتها.

وقال أحمد الجيزاوي، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري، في تصريح خاص لوكالة الأناضول للأنباء: "سيتم استئناف صرف التعويضات لأصحاب المزارع المضارة من إنفلونزا الطيور".
وأضاف الجيزاوي أن صندوق تعويض المضارين من انفلونزا الطيور، يضم 330 مليون جنيه من تحصيل 1% عن قيمة الفاتورة الاستيرادية لجميع مدخلات صناعة الدواجن.
وتصل استثمارات صناعة الدواجن في مصر إلى 25 مليار جنيه (3.5 مليار دولار)، حسب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري.
وتأسس صندوق تعويضات إنفلونزا الطيور في أغسطس 2009، بالتنسيق بين وزارة الزراعة والاتحاد العام لمنتجى الدواجن، لتعويض المضارين من إنفلوانزا الطيور وتطوير

صناعة الدواجن في مصر.
وقال وزير الزراعة للأناضول إن تعويض المزارع يشترط أن يكون إعدم الطيور تم بمعرفة أجهزة الطب البيطرى في البلاد ومثبتا بمحاضر هذه الأجهزة.
وتسبب اكتشاف فيروس إنفلونزا الطيور فى مصر عام 2006، وانتشاره آنذاك في أكثر من 11 محافظة فى إثارة حالة من الذعر بين أصحاب المزارع، وقدر الاتحاد العام لمنتجى الدواجن خسائرهم فى ذلك الوقت بنحو 6 مليارات جنيه.
وقال وزير الزراعة المصري: "حريصون على دعم تنشيط هذه الصناعة.. سندعم  المربين كذلك خلال الفترة المقبلة لطرح ألف طن دواجن طازجة خلال أيام بأسعار مدعمة عبر منافذ الشركة القابضة للصناعات الغذائية".
والشركة القابضة للصناعات الغذائية هي شركة حكومية تمتلك العديد من منافذ
بيع السلع بمختلف أنحاء مصر وتطرح منتجاتها بأسعار مدعمة أقل من مثيلاتها في الأسواق.
لكن منتجى الدواجن، قالوا إن ارتفاع أسعار الأعلاف في الفترة الأخيرة يتسبب في رفع تكلفة الإنتاج ويعرضهم لخسائر على حد تعبير نبيل درويش رئيس الاتحاد العام لمنتجى الدواجن.
وقال درويش في تصريح لوكالة الأناضول للأنباء: "قرر الاتحاد استيراد 150 ألف طن ذرة وفول صويا، تمثل 80 % من تكلفة خامات الأعلاف، لتوزيعها على المربين بأسعارها الحقيقية بعيدا عن السماسرة وعمولات الوسطاء وبدون هامش ربح على الإطلاق".
وأضاف: "هذه الخطوة ستساعد على خفض سعر طن الأعلاف بنسبة 20% على الأقل، بما يوازى 600 جنيه فى الطن الواحد".
وقال ثروت الزينى عضو الاتحاد العام لمنتجى الدواجن إن مئات المزارع أغلقت أبوابها بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف وتكالب المشاكل المرضية على المزارع، وهو ما دفع الاتحاد إلى استيراد الأعلاف بشكل مباشر.
وحسب الاتحاد العام لمنتجي الدواجن، وهو تجمع يضم الكيانات العاملة في المجال، سبق أن قام باستيراد الأعلاف بشكل مباشر وتوزيعها على المربين مرتين فى أعوام 2002 و2003.

أهم الاخبار