الأجانب يقودون البورصة للصعود

مال وأعمال

الثلاثاء, 10 مايو 2011 13:17
كتب: صلاح الدين عبدالله

دفعت عمليات الشراء المكثفة للمستثمرين الاجانب والمؤسسات الوطنية البورصة خلال تعاملات اليوم الثلاثاء إلي الارتفاع الملموس ، لتواصل بذلك امتصاصها لتداعيات أحداث إمبابة .

واصل مؤشر البورصة الرئيسي "ايجي اكس 30 " ارتفاعاته بنسبة ملموسة بنحو 12 نقطة بنسبة 0.48% ووصل المؤشر الي 4957 نقطة حتي الان، مستقرا بذلك فوق منطقة الدعم الرئيسية عند 4.800 نقطة ،وملامسا لمستوي 5 آلاف نقطة .
وتباين أداء المؤشرات الصغيرة والمتوسطة بين الارتفاع والانخفاض ،وواصل "ايجي اكس 70" ارتفاعاته بفعل الاتجاه الشرائي القوي للمستثمرين الافراد بنسبة طفيفة ، فيما اتجه "ايجي اكس 100" الي الثبات.
وتقاسمت الاسهم الأداء ،وارتفع نحو 86 سهما من إجمالي 188 شركة وخسر نحو 94 سهما. فيما استمرت تعاملات الاجانب والمؤسسات الوطنية في الشراء ليسجلوا صافى شراء 5 ملايين جنيه ، بينما اتجهت تعاملات
العرب والافراد نحو البيع ليسجلوا صافى بيع بنفس مشتريات الاجانب .
كما واصلت القيمة السوقية للاسهم استردادها للخسارة بنسبة ملموسة ووصلت الي 386 مليار جنيه .
وقال اسلام عبدالعاطي خبير أسواق المال: "إن السوق شهد اتجاها عرضيا بسبب غياب الاتجاه العام للسوق والحيرة لدى المستثمرين خاصة فى ظل ارتفاع السوق بشكل نسبى خلال جلسة امس حيث لم يكن الارتفاع مدعوما بقوة شرائية مناسبة مما انعكس بالسلب على قدرة المتعاملين على تحديد الاتجاه الحقيقى للسوق وتسبب فى هذا الاتجاه العرضي".
وأضاف ان بعض الاسهم ارتفعت بشكل منفرد بمعزل عن الاداء العام للقطاع الذى تنتمى اليه , مثل سهم المجموعة المالية هيرمس والاسكندرية للخدمات الطبية وبعض الاسهم الاخرى والتى تتعلق عموما
بعمليات المضاربات اليومية , ولذلك فأثر هذه الارتفاعات فى المؤشر محدود للغاية حيث لا تنتمى اغلب الاسهم المرتفعة لأى من المؤشرات , بالاضافة الى ان الاداء السلبى للاسهم الاخرى يحد من فرص ارتفاع المؤشر بالرغم من ارتفاع بعض الاسهم داخله.
وتابع:" بشكل عام مازالت قيم التداول للاسهم متدنية وتعكس انخفاض السيولة بشكل حاد فى السوق . حيث تركز جميع فئات المستثمرين على عمليات متاجرة ومضاربة دون الدخول فى عمليات شرائية قوية تدعم من موقف السوق ككل , فى حين يحاول المؤشر الرجوع مرة اخرى لمستوى 5000 نقطة والذى سبق ان هبط منه خلال الجلستين الماضيتين".
واشار احمد شحاتة مدير ادارة البحوث الفنية بشركة النوران الي "ان السوق شهد رتفاعا طفيفا لمؤشر 30 باحجام تداول متوسطة بعد أرتداد لاعلي خلال الجلسات الماضية وتكوينه لدعم فرعي 4850 نقطة في ظل اتجاه عرضي منذ 24-3 ", مشيرا الي ان المؤشر لديه مقاومة فرعية عند 5070 نقطة متوقعا أقتراب المؤشر منها خلال الجلسات القادمة مع الأحاطة بنقطة وقف خسائر المؤشر الأغلاق تحت 4790 نقط.

أهم الاخبار