رجال أعمال يقترحون حظر الاستيراد لعدة أشهر

مال وأعمال

الثلاثاء, 03 مايو 2011 12:27
كتب- مصطفى عبيد :

أكد رجال اعمال وجود حالة من الركود الحاد في مبيعات السلع الصناعية بشكل عام نتيجة تراجع القوة الشرائية .

واشاروا الى أن كافة القطاعات الصناعية شهدت تراجعا كبيرا فى المبيعات باستثناء قطاعات المنتجات الغذائية والادوية والاتصالات .

وطالبوا ببرامج متنوعة لاحداث رواج فى السوق المحلى تشمل قروض بنكية للتقسيط وحملات لترويج المنتج المحلى .

وقال نيازى سلام رئيس غرفة الصناعات الهندسية إن قطاع الاجهزة المنزلية والسلع الالكترونية يشهد مثل باقى القطاعات تراجعا واضحا فى المبيعات .

واضاف ان كثير من المصانع تعمل بأقل من نصف طاقاتها الانتاجية موضحا ان القطاعات التى لم تتأثر بشكل مباشر بحالة الركود تقتصر على الصناعات الغذائية والاتصالات والادوية . واشار الى ان الفترة القادمة قد تشهد رواجا نسبيا بسبب شهور الصيف .

واوضح المهندس صفوان ثابت عضو مجلس ادارة اتحاد الصناعات ان هناك ازمة اقتصادية

واضحة تتمثل فى تراجع المبيعات وانخفاض مستوى التشغيل فى معظم قطاعات الصناعة .

واشار الى أن المصانع الصغيرة والمتوسطة هى الاكثر تأثرا بحالة الركود وضرب مثلا بمبيعات شركة سيارات عالمية شهيرة باعت خلال شهر مارس الماضى 7 سيارات فقط ، مقابل 300 سيارة فى شهر مارس 2009 .

وقال محمد المرشدى رئيس غرفة الصناعات النسجية أن الحكومة مطالبة بالتدخل بشكل عاجل فى المشكلات الرئيسية للقطاعات الصناعية لاعادة تشغيلها مرة اخرى .

واوضح انه من الضرورى اتخاذ قرار بوقف الاستيراد لبضعة اشهر على ان يشمل ذلك الوقف جميع السلع التى لها مثيل محلى . واكد أن قطاع النسيج أحد اكثر القطاعات الصناعية استيعابا للاديى العاملة يعمل بأقل من 30 % من طاقته منذ بدء الثورة بسبب استغلال البعض حالة الاضطرابات التى كانت قائمة وتهريب كميات كبيرة من الملابس والاقمشة الى مصر .

أهم الاخبار