الصياد يبحث زيادة استثمارات الإمارات وصربيا

مال وأعمال

الاثنين, 18 أبريل 2011 13:36
القاهرة - أ ش أ:


أكد د. سمير الصياد وزير الصناعة والتجارة الخارجية حرص الحكومة على تشجيع ودعم المستثمرين الوطنيين والعرب والاجانب لزيادة إستثماراتهم الحالية وضخ إستثمارات جديدة سواء للتوسع فى المشروعات القائمة أو إنشاء مشروعات جديدة وذلك بما يحقق مصلحة الوطن فى توفير فرص للتشغيل تستوعب الايدى العاملة المصرية. وقال الصياد خلال مباحثاته اليوم الاثنين مع كل من محمد بن نخيرة الظاهرى سفير دولة الامارات العربية بالقاهرة وديجان فاسلجيفيك السفير الصربى بمصر: "إن هناك رغبة متبادلة بين حكومتى مصر والامارات لدعم الاستثمارات الاماراتية الموجودة حاليا فى مصر وزيادتها".

وأكد الوزير أن الحكومة تولى أهمية كبيرة لزيادة الاستثمارات الخارجية داخل مصر خاصة العربية والاستفادة من العلاقات التاريخية التى تربط مصر بهذه

الدول خاصة دولة الامارات العربية الشقيقة والتى تربطها بمصر روابط قديمة ووطيدة وعلاقات إقتصادية متميزة نسعى لزيادتها خلال المرحلة المقبلة.

ومن جانبه ، أكد محمد بن نخيرة الظاهرى سفير دولة الامارات بالقاهرة حرص بلاده على زيادة إستثماراتها داخل مصر وأن هناك رغبة أكيدة من مجتمع رجال الاعمال الاماراتى فى ضخ استثمارات جديدة وإنشاء مشروعات فى مصر خلال المرحلة المقبلة خاصة بعد استقرار الاوضاع الامنية للبلاد.

ومن ناحية أخرى ، بحث د.الصياد مع ديجان فاسلجيفيك السفير الصربى بالقاهرة سبل زيادة التجارة البينية والاستثمارات المشتركة بين مصر وصربيا فى المرحلة المقبلة وتناول

اللقاء تفعيل دور منتديات رجال الاعمال ومجلس الاعمال المصرى الصربى فى دفع مسيرة التعاون الاقتصادى والتجارى المشترك بين البلدين .

وأكد الوزير ضرورة تبادل البعثات التجارية ووفود رجال الاعمال بين مصر وصربيا فى المرحلة المقبلة بهدف دفع العلاقات الاقتصادية وزيادة تدفقات رؤوس الاموال الصربية للسوق المصرية وكذا زيادة معدلات التجارة البينية بين مصر وصربيا، مشيرا الى أن هناك فرصا كبيرة للتعاون المشترك بين البلدين فى مجالات البنية التحتية والزراعة والسياحة والصناعات الدوائية والالات والمعدات والطاقة والاثاث.

ومن جانبه أشار ديجان فاسلجيفيك الى أن مصر تأتى فى مقدمة الدول العربية والشرق أوسطية التى تحرص الحكومة الصربية على توسيع علاقاتها الثنائية معها مؤكدا على ضرورة سرعة البدء فى مفاوضات توقيع اتفاق للتجارة الحرة بين البلدين والذى من شأنه تسهيل نفاذ السلع الزراعية والصناعية المصرية للاسواق العربية وأسواق منطقة شرق أوروبا وكذا نفاذ الصادرات العربية للسوق المصرية والاسواق الأفريقية.

أهم الاخبار