رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تباين حركة الأسهم بنهاية التعامل. فيديو

مال وأعمال

الخميس, 24 مارس 2011 13:17
كتب - صلاح الدين عبدالله ووائل عصام:


تباينت مؤشرات السوق خلال تعاملات جلسة أمس بين الارتفاع والانخفاض، وشهدت الأسهم تماسكا ملموسا فور عودة التداولات بعد إيقافها في الثواني الأولي من التعاملات نتيجة التراجعات الحادة للمؤشرات، خاصة مؤشر اي جي اكس 100 الذي يقيس حركة أداء الأسهم المتوسطة والصغيرة. وقال محمد عبدالسلام رئيس البورصة المصرية إن المؤشر الرئيسي للبورصة قلص خسائره الصباحية بنحو 2%، وخسر نحو 221 نقطة ووصل حتي منتصف الجلسة الي مستوي 4921 نقطة، وتراجع اي جي اكس 100 بنسبة طفيفة، وتحول اي جي اكس 70 الي المنطقة الخضراء.

واتجهت تعاملات المصريين والعرب طوال الجلسة الي الشراء مسجلين صافي شراء بنحو 144 مليون جنيه ،فيما واصل الأجانب عملياتهم المكثفة مسجلين صافي بيع بنحو 161 مليون جنيه وسط قيمة تداول تجاوزت المليار و600 مليون جنيه بفضل العمليات التي تم تنفيذها علي اوراسكوم للانشاء .

وسجلت القيمة السوقية للأسهم تراجعا ملموسا بنحو 5 مليارات جنيه ،حتي منتصف الجلسة ووصل الي 372 مليارجنيه .

وسيطر اللون الاخضر علي عدد كبير من الأسهم ،وارتفع نحو 129 سهما من إجمالي 172

شركة متداولة بالبورصة، وخسر نحو 41 سهما .

وشهدت الأسهم القيادية ارتفاعات ملموسة تتصدرها أوراسكوم للانشاء تلاها اوراسكوم تليكوم، وشهد سهم أسمنت سيناء نشاطا ملحوظا ،وسط تداول تجاوز 56الف سهم .

وواصل المستثمرون تجاهلهم لأسهم رجال الأعمال ،حيث تجاوزت عروض البيع لسهم طلعت مصطفي نحو 78 مليون سهم دون شراء ، ونفس السيناريو حدث مع حديد عز الذي بلغ عروضا بيعية نحو 12 مليون والجوهرة 150 وهي الشركات المملوكة لاحمد عز .

وتباينت ردود الحالة النفسية أوساط المستثمرين بين متفائل ومترقب ومتشائم، بسبب عدم وضوح الرؤية في حركة الأسهم والسوق في ظل الانهيارات الحادة التي شهدتها الأسهم في جلستها الأولي أمس الأول وسط قيمة تداولات ضعيفة.

شاهد الفيديو:

أهم الاخبار