رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كشوف الحوافز تهدد العاملين بالوطني للتنمية

مال وأعمال

الاثنين, 21 مارس 2011 15:44
كتب– محمد عادل:

تسبب تسرب كشوف الحوافز للعاملين الجدد بالبنك الوطني للتنمية أكثر من 250 موظفا بالبنك بالفصل التعسفي خلال الفترة القادمة بعد أن قدم البنك علي فصل محمد صبري ومحمد أمين لاتهامهما بتسريب تلك الكشوف.. وقال محمد صبري الموظف بإدارة المالية بالبنك الوطني للتنمية " ما اتخذته إدارة البنك ضدي ظلم، وتعسف، حيث تم فصلي من العمل رغم ما ثبت في التحقيقات الداخلية للبنك من عدم

علاقتي بما تم تسريبه من كشوف حوافز العاملين الجدد بالبنك".

وأضاف أنه تم التحقيق معه مساء الخميس 10 مارس الماضي وفوجئ صباح الاحد 13 مارس بفصله، بما يشير إلي انه قرار مسبق بالفصل قبل التحقيق.

وأوضح أن عملية الفصل تمت ككبش فداء وترهيب لجميع موظفي البنك حتي لا يطالب العاملون بمطالبهم المشروعة والتي

تتمثل في تحقيق العدالة في المرتبات بين جميع العاملين، وإعادة تقييم المستشارين بالبنك.

وأوضح أن نيفين لطفي العضو المنتدب للبنك قالت أمام هشام رامز نائب محافظ البنك المركزي: "لن يعود أي مفصول إلي العمل الا بحكم محكمة " علما بأنه لم تحدث أي مخالفات مالية أو ادارية يستوجب عليها الفصل مشيرا الى أنها قالت أيضا: "سوف يتم التحقيق مع 200 موظف بسبب تسريب كشوف الحوافز".

وطالب رئيس الوزراء عصام شرف بالتدخل لإنقاذ العاملين بالبنك بعد تراخي البنك المركزي عن مساندتهم وعودة المفصولين للعمل.

أهم الاخبار