القطاع الصناعى «يفلت» من أزمة تخفيض الكهرباء

مال وأعمال

الاثنين, 28 مايو 2012 18:12
القطاع الصناعى «يفلت» من أزمة تخفيض الكهرباء
كتب- مصطفى عبيد :

تراجعت شركات الكهرباء عن تخفيف الأحمال الكهربائية المخصصة للقطاع الصناعى بعد توافر كميات من الغاز والسولار المستخدم فى توليد الكهرباء .
تم اخطار القطاع الصناعى

رسميا بعودة العمل بنفس النظام السابق لتوفير الكهرباء بكامل أحمالها السابقة لحين إشعار آخر. وتلقى اتحاد الصناعات المصرية تأكيدات من شركات أعضاء لديه باعادة الاحمال السابقة للكهرباء بعد اسبوع من التخفيض .
وكانت شركات توزيع الكهرباء قد قامت  بتعميم منشور فى الأسبوع الماضى على الشركات الصناعية  جاء نصه « إيماء الى المستحدثات بالشبكة الكهربائية الموحدة

والناتجة عن انخفاض كميات الوقود الواردة من شركات  البترول ..  يرجى التنبيه بتخفيض حمل المصنع بمقدار 100 ميجاوات يوميا من الساعة السادسة والنصف مساء بحيث لا يتعدى حمل المصنع 46 ميجاوات يوميا.
وشهد القطاع الصناعى قلقا متزايدا بسبب ارتفاع الاستهلاك بمعظم المصانع عن مائة ميجاوات فى الساعة ، وحققت عدة شركات كبرى خسائر مالية نتيجة تخفيض أحمال الكهرباء . وكانت شركة مصر للألومنيوم قد أعلنت عن
خسائر متوقعة تبلغ ثلاثة ملايين جنيه يوميا نتيجة تخفيف أحمال الكهرباء .
وقال المهندس محمد حنفى مدير غرفة الصناعات المعدنية ان المشكلة قابلة للتكرار خاصة فى ظل الأزمات المتكررة للوقود بمصر. واوضح ان كثيراً من الشركات اضطر الى تخفيض طاقاته الانتاجية خلال اسبوع تخفيف الاحمال، ما أسفهم فى تكبدها خسائر مالية . وأشار الى ضرورة وضع خطة عمل حقيقية لتأمين الطاقة الموفرة للقطاع الصناعى ، خاصة أن توقف بعض المصانع العاملة فى قطاع الصناعات المعدنية يؤدى الى أعطال فنية فى خطوط الانتاج . اضاف أنه يتم حاليا وضع دراسة تفصيلية حول استخدامات الكهرباء فى القطاع الصناعى وتطوراتها خلال السنوات الخمس القادمة.

أهم الاخبار