رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البنك الإفريقي يستثمر 2.3 مليار دولار في السوق المحلي

مال وأعمال

الجمعة, 11 مايو 2012 17:16
البنك الإفريقي يستثمر 2.3 مليار دولار في السوق المحليسيبري تابسوبا
كتب - محمد عادل:

تعقد مجموعة البنك الإفريقي للتنمية اجتماعها السنوي رقم 47 لعام 2012 في أروشا بتنزانيا من 28 مايو إلى 1 يونيه 2012 تحت شعار «إفريقيا والمشهد العالمي الجديد.. الفرص والتحديات».

يركز الاجتماع على المشهد الاقتصادي المتغير والتحديات والفرص في إفريقيا، والعمليات التي نفذها البنك خلال عام 2012 والمشروعات التي سينفذها في عام 2013.
قال الدكتور سيبري تابسوبا، الذي عُيّن مؤخرًا في منصب الممثل الدائم لبنك التنمية الإفريقي، مكتب مصر الإقليمي: إن مصر من أهم الدول الأعضاء في بنك التنمية الإفريقي على المستوى الإقليمي، ومن كبار المساهمين الدولة المؤسسة للبنك في عام 1964.
وأضاف أن صافي حجم الاستثمارات في مصر أكثر من 2.3 مليار دولار في صورة مشروعات ومنح مساعدات فنية في قطاعات

مختلفة مثل الطاقة والزراعة والتنمية الريفية والمياه والري والتنمية الاجتماعية، مشيراً إلي أن الاستثمار في مصر يقوم علي  أربع ركائز، هي البنية التحتية والحوكمة وتطوير القطاع الخاص والتعليم العالي والعلوم والتكنولوجيا.
وأشار إلي أن الترويج لتنمية القطاع الخاص وتعزيز التنمية الاجتماعية من المحاور الرئيسية لاستراتيجية النمو التي يقودها القطاع الخاص وعمليات التنمية المستدامة في مصر، موضحاً أن  تمويل البنية التحتية خاصة الطاقة وإصلاحات القطاع المالي والمشروعات الصغيرة والمتوسطة من القطاعات التي برزت بوضوح في أنشطة البنك الحالية في الدولة.
أضاف أن شعار الاجتماع هذا العام يتيح الفرصة للوفود لمناقشة التغيرات في الدور
الإفريقي في العالم، خاصة أن الاقتصاد الإفريقي الذي ينمو بمعدلات أسرع من باقي دول العالم، بالاضافة إلي مناقشة دور بنك التنمية الإفريقي في تدعيم هذا النمو من خلال المشروعات والعمليات والاستثمارات التي ينفذها في دول القارة.
وقال: البنك الإفريقي كمؤسسة تنمية تركز بشكل كامل على إفريقيا، وشريك التنمية المفضل لأعضائه من الدول على مستوى المنطقة فيما يتعلق بتلبية احتياجاتهم من المساعدة الإنمائية، بالإضافة إلي أنه القناة لتوصيل المساعدات الإنمائية للقارة. ويقدم البنك الخدمات التمويلية للقطاعين العام والخاص.
وأوضح أن الاجتماعات السنوية يسبقها سلسلة من المناقشات والمنتديات والفعاليات الفرعية على أعلى مستوى التي تركز على قضايا القارة السياسية والاجتماعية والاقتصادية العامة، خاصة في مجالات التغير المناخي والبنية التحتية والقطاع الخاص والحكومة، موضحاً أنه سيشارك في الاجتماعات والمناقشات والمنتديات نخبة من كبار الشخصيات من مؤسسات التمويل متعددة الأطراف ووكالات التنمية والمديرين التنفيذيين ومنظمات المجتمع المدني غير الحكومية، بالإضافة إلى المؤسسات الإعلامية المختلفة.
 

أهم الاخبار