رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

80 % ‬تراجع ‬في‮ ‬مبيعات الذهب

مال وأعمال

الجمعة, 21 يناير 2011 16:07
كتبت ـ إيناس السيد‮:‬

خلال الشهور القليلة الأخيرة شهدت أسعار الذهب حالة من التذبذب بين الصعود والهبوط تراوحت بين جنيهين و5‮ ‬جنيهات الا أن هبوط السعر لم‮ ‬يدفع حركة‮ ‬الشراء ولم‮ ‬يفتح شهية الذين عزفوا عن شرائه منذ الارتفاع الجنوني

‮ ‬الذي‮ ‬أصابه وخرج الذهب من دائرة شراء الطبقة المتوسطة التي‮ ‬كانت تعتبره وسيلة ادخارية الي‮ ‬دائرة القادرين فقط علي‮ ‬غرار السلع الكمالية‮.‬

وأكد رفيق عباس رئيس شعبة الذهب بالغرفة التجارية ان فارق الصعود والهبوط في‮ ‬أسعار الذهب لا‮ ‬يعتبر فارقا كبيرا،‮ ‬وان هذا التذبذب أمر طبيعي،‮ ‬ولكن‮ ‬غير الطبيعي‮ ‬ان‮ ‬يكون الصعود

فقط السمة الغالبة والمستمرة منذ عام‮ ‬2005‮ ‬وحتي‮ ‬الآن وأشار الي‮ ‬أنه من الملاحظ أن أسعار الذهب تزداد بنسبة‮ ‬25٪‮ ‬كل عام علي‮ ‬العام السابق عليه،‮ ‬وقد اثر ذلك علي‮ ‬السوق ككل حيث تراجعت شرائح المجتمع‮ ‬المختلفة شيئاً‮ ‬فشيئاً‮ ‬عن الشراء مع صعود السعر‮ ‬مع‮ ‬غلاء المعيشة الذي‮ ‬منع المشترين من الادخار لاقتناء الذهب مثلما كان‮ ‬يحدث‮ ‬في‮ ‬الماضي‮ ‬وسبب لنا ذلك عجزاً‮ ‬في‮ ‬السيولة وتوقفت حركة دوران الذهب ولم‮ ‬تعد
بنفس القوة‮. ‬فقد كان‮ ‬يتم انتاج‮ ‬10‮ ‬كيلو جرامات ذهب سنويا وتقلص الانتاج الآن ليصبح‮ ‬2‮ ‬كيلو فقط ما أثر علي‮ ‬مرتبات العاملين ونتيجة لاتفاع سعر الذهب تراجعت المبيعات بنسبة‮ ‬80٪‮ ‬لتصبح‮ ‬20٪‮ ‬فقط وذلك خلال الخمس سنوات الماضية،‮ ‬وقال‮ »‬عباس‮« ‬ان التجار ليسوا سعداء بهذا الارتفاع لأنه‮ ‬يعرقل حركة البيع والشراء‮.‬

من ناحية أخري‮ ‬انتقد رئيس الشعبة طلبات الضرائب ووصفها بالغير معقولة،‮ ‬فمسئولو الضرائب‮ ‬يطالبون بتقديم فاتورة من الشخص الذي‮ ‬يقوم ببيع المصوغات لمحل الذهب وبالطبع فان الذي‮ ‬يتقدم للبيع لا‮ ‬يحمل فاتورة للذهب الذي‮ ‬يقوم ببيعه،‮ ‬وفي‮ ‬هذه الحالة فإن المعاينة الضريبية تكون علي‮ ‬أساس ان السعر الذي‮ ‬قام المحل بدفعه للمستهلك عن‮ ‬القطعة باعتباره كله مكسب وهذا حسب قوله فيه ظلم كبير‮.‬

 

أهم الاخبار