رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غراب: احتياطيات البترول والغاز فى زيادة مستمرة

مال وأعمال

الخميس, 17 نوفمبر 2011 18:23
كتبت - سناء مصطفى:

أكد المهندس عبد الله غراب وزير البترول والثروة المعدنية أن احتياطيات مصر من البترول والغاز في زيادة مستمرة في ضوء استمرار عمليات الحفر والاستكشاف في مختلف مناطق الجمهورية خاصة الصحراء الغربية.

مشيرا الى أن تلك الزيادة في الاحتياطيات تجىء رغم زيادة الاستهلاك المحلي من البترول والغاز.
جاء ذلك فى الكلمة التي ألقاها وزير البترول فى الاحتفال بالعيد القومى للبترول السادس والثلاثين والذى يمثل ذكرى استرداد حقول البترول فى سيناء عام 1975 والذى أقيم وسط العاملين بحقول شركة خالدة للبترول بالصحراء الغربية بحضور اللواء طه السيد محافظ مطروح والمهندس هانى ضاحى الرئيس التنفيذى لهيئة البترول.
وأوضح وزير البترول أن العمل والاستثمارات بقطاع البترول لم تتأثر أو تتراجع منذ ثورة يناير، بل إن تكثيف العمل أدى

الى زيادات في الإنتاج رغم التحديات وذلك اقتناعا من العاملين بحتمية أداء دورهم في خدمة الاقتصاد المصري.
وأضاف أن هناك العديد من الشركات العالمية على استعداد للاستثمار في مصر حيث إننا طرحنا مزايدة جديدة للبحث عن البترول والغاز في 15 منطقة من خلال الهيئة
المصرية العامة للبترول، وقد لاقت المزايدة إقبالا كبيرا من عدد من شركات البترول العالمية للمشاركة في تلك المزايدة في ظل ما شهدته الفترة الأخيرة من ارتفاع ملحوظ في الاكتشافات البترولية المحققة.
وقال غراب إن الاحتياطي البترولي ديناميكي يتطور وينمو بالاكتشافات الجديدة حيث يبلغ حاليا احتياطي البترول الخام والمتكثفات 3ر4 مليار برميل واحتياطي الغازات
الطبيعية حوالي 5ر77 تريليون قدم مكعب، ورغم التحديات التي يواجهها قطاع البترول حاليا فإن المستقبل أفضل ومازال الإنتاج وتدفق الاستثمارات العالمية مستمرين ، ونتائج البحث والاستكشاف والإنتاج مبشرة.
وأشار إلى أن الصحراء الغربية تضاعف إنتاجها 3 مرات خلال 10 سنوات ويمثل إنتاجها حاليا 46 % من إجمالي إنتاج مصر البترولي من الزيت الخام والمتكثفات والذي وصل متوسطه الى 685 ألف برميل يوميا.
ولفت إلى أن قطاع البترول يخطط حاليا لإعادة الاستكشاف فى المناطق البترولية القديمة والعميقة، خاصة بعد تطور التكنولوجيات الحديثة والتي يمكن استخدامها فى زيادة معدلات استخراج البترول من الخزانات من نسبة 25% إلى 60% مما يسهم فى زيادة نصيب الأجيال القادمة من الثروة البترولية المصرية.
وأوضح الوزير أنه رغم التحديات والصعوبات التى واجهها قطاع البترول بعد ثورة يناير فإن العاملين بالقطاع أدوا دورهم فى توفير احتياجات الاستهلاك المحلى من البترول والغاز بدون أى مشكلات وهو مايمثل رسالة اطمئنان للشركاء الأجانب فى قطاع البترول.

أهم الاخبار