مؤتمر للحرية والعدالة: حوافز العصابة الحاكمة 35 مليارا

مؤتمرات

الثلاثاء, 08 نوفمبر 2011 09:21
الفيوم- سيد الشورة:

اقام حزب الحرية والعدالة مؤتمرا فى  قرية تاضروس  تحدث فيه  أحمد عرفة  القيادى بالحزب عن برنامج الحزب فى إصلاح التعليم وان الرؤية فى هذا المجال تستهدف خفض كثافة الفصول التعليمية الى 30 طالبا حتى يتسنى للمعلم اداء واجبه ورسالته ثم تحدث ايضا عن اصلاح المناهج التعليمية بحيث تؤدى دورها فى تخريج طالب متميز .

ثم تكلم عن رؤية الحزب وتبنيه لتصور جديد لموضوع الثانوية العامة بعيدا عما يحدث الان للطالب والأسرة بسبب  نظام الامتحانات فى هذه الايام.

وتحدث الدكتور  حاتم عبد العظيم القيادى بالحزب  عن الجانب الاقتصادى  فى برنامج حزب الحرية والعدالة  وكيف ان النظام البائد حكمنا 30 سنة  يقول لنا: ان مصر فى عنق الزجاجة والموارد قليلة والسكان

كثيرون ، والحقيقة ان هذا الكلام غير صحيح  فإن مصر قد حباها الله بميزات لايوجد لها مثيل على وجه الارض فالموارد فى مصر متنوعة ففيها اهم ممر مائى فى العالم , وفيها ثروات طبيعية عديدة كالذهب والمنجنيز والحديد وفيها ايضا ثلث آثار العالم فى مصر وفيها الشواطى المائية التى لامثيل لها فى العالم دولة عندها هذه الإمكانيات تحكمها عصابة لايرقبون فى مؤمن الا ولاذمة .

أضاف : دولة فيها 2000 رجل اعمال 24 % من الدخل القومى لمصر فى ايديهم , الفروق الوحشية بين الحد الاقصى والحد الادنى من الأجور ,

هذه دولة فيها الاجور 20 مليار جنيه مرتبات الموظفين جميعا ، و35 مليار مكآفات وحوافز للعصابة الحاكمة.
وقال: إننا نطرح برنامجا متميزا لعلاج جميع هذه المشاكل كثير منها إجراءات سريعة مثل الاكتفاء الذاتى من القمح لو  تم خلط 25%من الدقيق بالذرة يوفر 3 ملايين طن من القمح
و لو اتبعنا اسلوبا متحضرا فى التخزين مثل بناء 50 صومعة حديثة لتوفر لدينا 10 % من المحصول الذى كان يفقد خلال التخزين، وهناك 3ملايين متر مكعب فى الساحل الشمالى صالحة للزراعة وهى من اخصب الاراضى فى مصر لكنها مزروعة الغاما منذ الحرب العالمية الثانية لم يتم نزع هذه الالغام حتى الان، بالاضافة الى  قناة السويس والمستهدف لها ان  تساهم بـ60 مليار سنويا فى  الدخل القومى ، مشيرا الى ان  هيئة موانى دبى تربح  60 مليارا، وقناة السويس تساهم بـ 5 مليارات فقط،  لانه ليس هناك ارادة للنظام السابق فى النهوض بمصر.