لينين الرملي
كم حكومة عندنا؟

كم حكومة عندنا؟

  نحن ننفرد بهذا الاختراع العظيم.. فبينما تكتفي الدول المتقدمة علينا بحكومة واحدة في كل الشئون، فنحن نمتاز بأن عندنا حكومتين

تحيا مصر.. ويحيا السيسي

تحيا مصر.. ويحيا السيسي

كنت صغيراً في السن ورأي أبي صحف الحائط التي كنت أفوز بها دائماً، فسألني هل تحب عبدالناصر؟ ودارت الدنيا بي

هو الغش عيب؟

هو الغش عيب؟

لا تتسرع وتقول لي أيوا طبعا الغش عيب.. تعالوا نفكر لحظة وبالمناسبة نسأل أنفسنا هل التفكير عيب؟ نعم التفكير عندنا

ذكري الطرف الثالث

ذكري الطرف الثالث

الذكري تنفع المؤمنين. المؤمنين فقط. لذلك لا تنفع الإخوان بعد حوالي قرن منذ ظهورهم في عام 1928 لأنهم ببساطة يؤمنون

الكثرة تغلب الشجاعة

الكثرة تغلب الشجاعة

خدعوك فقالوا أن (الكثرة تغلب الشجاعة) ونحن نتكاثر بقوة نحسد أنفسنا عليها. لكن لا أحد من حولنا يحسدنا علي هذه

العام الذي مضي

العام الذي مضي

انقضي العام الماضي بحلوه ومره. لذلك يجب أن نتغاضى عنه الآن. لأن اللي فات مات. وإحنا أولاد النهار دا. والخير

إلي متي؟
6 أقلام

إلي متي؟

الإرهابيون عندنا وفي سوريا واليمن وليبيا والعراق. يرتكبون المجازر فيقتلون ضباط وجنود الجيش والشرطة واغتيال القضاة وحتى الأبرياء والأطفال ويضربون

فوضي الثورة

فوضي الثورة

الثورة ما زالت مستمرة ولا تتوقف فهي عندنا تتميز بأنها تحتوي علي عدة ثورات! بدأت الثورة الأم في يناير 2011، التي

فلول الإخوان والناصرية

فلول الإخوان والناصرية

كتب الأستاذ وجدي زين الدين في «الوفد» ينتقد تصريحات محمد حسنين هيكل التي قال فيها إن الرئيس عبد الفتاح السيسي

المسرح وسنينه

المسرح وسنينه

كتبت مقالاً في الوفد من منذ فترة قصيرة باسم (تأميم الثقافة)، أدافع فيها عن تسلط الاتجاهات الدينية علي الثقافة والفن،

لغز 25 يناير

لغز 25 يناير

هل مازال ما حدث فى 25 يناير لغزاً؟ خرج كثير من الناس يتظاهرون بسلمية يرفضون سياسة مبارك. من الشباب الثائرين والرجال

متي نكتب تاريخنا؟

متي نكتب تاريخنا؟

التاريخ في بلادنا وما حولنا من بلاد تشبهنا, لم يكتب بعد. ولن  يكتب الآن!. تماما كما أننا لم نكتشف أسرار

إشمعني الإرهاب؟

إشمعني الإرهاب؟

بح أصوات المثقفين في التحذير ولفت الأنظار أن مقاومة الإرهاب لا يكون أمنيا فقط. ولكن لا حياة لمن تنادي. كأن

الخلافة الإسلامية عندنا!

الخلافة الإسلامية عندنا!

  بعد 25 يناير.. وبعد 30 يونية.. هل نستطيع أن نقول اليوم إن الشعب المصري ضد الشعب المصري؟.. وهل سنظل طويلاً

مأساة السعيد!

مأساة السعيد!

والعنوان ليس من عندي لكنه أحد الأخبار في الصفحة الأولى من جريدة يومية وجاء في عناوينه «مأساة السعيد: 9 عيال،

الحقيقة الغائبـة

الحقيقة الغائبـة

منذ ست سنوات علي الأقل, كنت أكتب يوميا في الصفحة الأولي من الوفد جملة أو جملتين بعنوان (هرش مخ), أتهكم

البلاش كتر منه

البلاش كتر منه

لكل شيء ثمن. أليس كذلك؟. ولكن في بلادنا الأمر يختلف. هل نندهش من سلوك بعض الطلبة في جامعاتنا عندما يحطمون

هل كانت الثورة في 25 يناير سلمية؟
الثورة والفوضى

هل كانت الثورة في 25 يناير سلمية؟

  البعض ما زال يحاول إقناعنا بذلك ويمسكون بالعصا من المنتصف. وأتحدث عن الذين يربطون بين ما حدث بين 25 يناير و30