رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أنظمة "لينوكس" المجانية تغزو روسيا

أعلنت روسيا أن جميع الهيئات التنفيذية والوكالات الاتحادية الروسية ستنتقل إلى استخدام نظام التشغيل "لينوكس" المجاني ومفتوح المصدر، وستتخلى عن كافة الأنظمة المدفوعة، وذلك بدءا من العام 2011. وكان رئيس الوزراء الروسي، فلاديمير بوتين، أصدر منتصف شهر ديسمبر الماضي، قرارا حكوميا يقضي بانتقال جميع الهيئات التنفيذية والوكالات الاتحادية الروسية إلى استخدام نظام لينوكس المجاني في الأعوام ما بين 2011 و2015، كما قام بوتين بتوقيع

وثيقة تضع جدولا زمنيا لانتقال هياكل السلطة إلى الأنظمة المجانية.

وتسعى روسيا منذ مدة للانتقال إلى استخدام البرمجيات المجانية، حيث قامت جميع المدارس الروسية منذ عامين بالتحويل إلى استخدام نظام لينوكس المفتوح المصدر، ما أجبر المدارس الراغبة في استخدام أنظمة التشغيل المدفوعة بأن تقوم بشرائها من ميزانيتها الخاصة.

ويعتبر نظام تشغيل "لينوكس مجانيا ومفتوح

المصدر، ويتم تطويره بجهود الآلاف من المبرمجين حول العالم ويتمتع بدرجة عالية من الأمن والوثوقية، ما زاد من دعم النظم له وانتشاره، ودعم الشركات المنتجة للبرامج والحلول.

واعتمد الكثير من المطورين والشركات على نواة نظام التشغيل لينوكس المجانية، بهدف إصدار وتطوير أنظمتهم الخاصة القائمة بذاتها، وهذا ما يجعل جميع هذه الأنظمة تشترك بذات النواة، إلا أنها تختلف بالبرامج والتطبيقات الملحقة.

يشار إلى أن حصة أنظمة تشغيل المعتمدة على نواة "لينوكس" تشهد زيادة في الأسواق العالمية، ما أدى إلى تراجع حصة أنظمة التشغيل المدفوعة كـ "ويندوز".

 

أهم الاخبار