رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نوكيا: مايكروسوفت لن تشترينا

كمبيوتر واتصالات

الاثنين, 21 مارس 2011 09:58
بوابة الوفد – وكالات:


نفت شركة "نوكيا" الأخبار عن نية "مايكروسوفت" بشراء "نوكيا" واصفة اياها بـ "غير الصحيحة"، لأنه في حال قررت "مايكروسوفت" الدخول إلى هذا المجال، فسوف يتسبب ذلك في العديد من
المشاكل, بحسب احد مسؤولي نوكيا. ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مدير نوكيا التنفيذي ستيفن إيلوب قوله إن "الأخبار عن نية مايكروسوفت شراء نوكيا غير صحيحة، وذلك للعديد من الأسباب"، مبينا أنه "لا توجد أي فائدة إستراتيجية من هذه الخطوة، فمايكروسوفت حصلت على ماتريده من تحالف نوكيا مع الشركة عبر دفع نظام ويندوز فون إلى المزيد من الأسواق".
وكانت شركة نوكيا الفنلندية للهواتف، أعلنت الشهر الماضي، أنها ستقيم "شراكة إستراتيجية واسعة" مع مايكروسوفت الأمريكية للبرمجيات، وذلك في خطوة

لمواجهة المنافسة من قبل شركتي "آبل" و"غوغل" في سوق الهواتف الذكية، بحسب محللين.
وأعلنت شركة "نوكيا" الشهر الماضي، أنها اتفقت مع عملاق البرمجيات مايكروسوفت، على تبني نظام التشغيل (ويندوز فون 7) للهواتف التي تصنعها الشركة الفنلندية.
وبين إيلوب أنه "في حال قررت مايكروسوفت الدخول إلى هذا المجال، سيؤدي ذلك إلى العديد من المشاكل والقضايا التي قد توقف العمل لوقت طويل لحين البت فيها"، مشيرا إلى أن "هذا أمر لاتريد مايكروسوفت ولانوكيا حدوثه، خاصة في هذه الأوقات التي تشهد نشاط أندرويد وأبل، حيث تظل الأولية لإصدار هواتف ويندوز فون في
أسرع وقت".
وتحاول الشركة الفنلندية، التي تعتمد على نظام "سيمبيان" لتشغيل الهواتف الذكية منذ فترة، استعادة مكانتها في السوق، والتي تتراجع أمام عدة شركات أخرى، مثل آبل وسامسونغ وإل جي.
فيما يعتبر اتقاق الشراكة بلين الشركتين، انفراجة كبيرة لمايكروسوفت بعد محاولات استمرت سنوات لترسخ أقدامها في سوق الهاتف المحمول، خاصة أن حصة نظام تشغيلها "ويندوز" من السوق، في الربع الأخير من 2010، لم تتعد حصة 2%.
وتأمل مايكروسوفت أن يعطيها نظام ويندوز فون الجديد حصة أكبر في سوق الهواتف الذكية في الولايات المتحدة، التي تشهد نموا مطردا، إذ يحتل نظامي تشغيل الآي فون والبلاكبيري الصدارة فيه، وأخيرا أندرويد التابع لجوجل.
يشار إلى أن نوكيا مازالت تنهي تفاصيل اتفاقيتها مع مايكروسوفت التي تمتد لمدة 5 سنوات، وحصلت منها على مليار دولار من أجل استخدام نظام ويندوز فون في هواتفها الذكية، وهي خطوة فاجأت الكثيرين حين تم الإعلان عنها.

أهم الاخبار