رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإسكندرية في عيدها.. ما لم تراها من قبل

كان زمان

الأحد, 07 أبريل 2019 12:21
الإسكندرية في عيدها.. ما لم تراها من قبلالإسكندرية قديمًا

كتبت- نورهان مكي:

"عمار يا إسكندرية.. ياجميلة ياماريا".. كلما لمست قدميك أرض الإسكندرية تجد نفسك بطريقة تلقائيا تتغني بكلمات أغنية تتر مسلسل "زيزينا"؛ عروس البحر المتوسط ومدينة السحر التي تغزل الشعراء في جمالها، وكتب في بحرها أغاني.

 

لا تقتصر زيارة الإسكندرية على البحر فقط، فمزاراتها متنوعة أبرزها قلعة قايتباى التى

تقع فى أقصى غرب الإسكندرية التى تعد من أهم المقاصد السياحية بالإسكندرية، ومكتبة الإسكندرية التي تعد أكبر وأضخم مجمع ثقافي، وحديقة المنتزة التي تضم الأشجار العتيقة، وأحواض الزهور النادرة، وعدة متاحف منها "المتحف القومي، ومتحف المجوهرات، ومتحف
الأحياء المائية".

 

في ذكري تأسيس مدينة الإسكندرية المصرية.. ننشر صور لم تراها من قبل:

 

- الإسكندرية ليلا عام 1930

-فندق سيسل عام 1932

- محطة ترام سيدي جابر عام 1920

- ميدان محطة الرمل في العشرينيات

- محطة ترام باكوس عام 1920

- ميدان المنشية وقصر محمد علي في العشرينيات

- البورصة المصرية 

- ستاد الإسكندرية عام 1930

- حي سموحة

- شوارع الإسكندرية 

- شارع فؤاد عام 1929

- مصيف الإسكندرية قديمًا