رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البرعى: صفة العامل تصدر من الاتحادين الرسمى والمستقل

قوانين وتشريعات

الثلاثاء, 25 أكتوبر 2011 18:00
كتب - خالد حسن :

أعلن د.أحمد  البرعي وزير القوى العاملة أنه أصدر قراراً يسمح لاتحاد العمال المستقل بإصدار شهادات صفة العامل حتى ينتهي الصراع الدائم ما بين الاتحادين الرسمي والمستقل، حيث قام الاتحاد المستقل بإصدار الشهادات لأعضائه مثلما قام الاتحاد الرسمي.

وأكد  البرعي، في تصريحات على هامش مؤتمر معايير العمل الذي نظمته منظمة العمل الدولية، أنه  قرر مد الدورة النقابية العمالية الحالية لمدة 6أشهر على أن تستمر اللجنة في عملها خلال هذه الفترة، مشيراً إلى أنه سيتم تنظيم الآليات التي سيتم من خلالها إدارة شئون الاتحاد والنقابات خلال الفترة المقبلة، حيث من المقرر أن يتم تشكيل لجان

إدارية لباقي النقابات التي لم يصدر قرار بحلها بحيث تبدأ عملها اعتباراً من بداية ديسمبر المقبل اتساقاً مع فترة الشهور الستة المبدئية لمد الدورة النقابية.

 وكشف  البرعي عن عرض عدة قوانين أمام مجلس الوزراء، لمناقشتها وسرعة إصدارها وعلى رأسها قانون دور العبادة الموحد، وقانون الحريات النقابية الذى سيصدر آجلاً أو عاجلاً، خاصة قبل انعقاد مؤتمر العمل الدولي في يونيو المقبل، حتى لا تعود مصر مرة أخرى لقائمة الملاحظات، "المعروفة إعلامياً بالقائمة السوداء".

 وبشأن الأوضاع في ليبيا وإعادة إعمارها،أكد البرعي

أن وفداً رفيع المستوى سيزور ليبيا في القريب العاجل، في زيارة وصفها بالاستطلاعية و"مجاملة" بهدف تحديد احتياجات الجانب الليبي من العمالة المصرية، مشيراً إلى أن ليبيا لن تسمح بدخول عمالة مصرية على أرضها إلا من خلال وزارة القوى العاملة.

وأضاف الوزير أن الجانب الليبي وضع شروط محددة لاستقدام العمالة في مقدمتها الحصول على شهادة مزاولة المهنة من مراكز التدريب التابعة للوزارة.

 وفيما يتعلق بمستحقات العمالة المصرية التي عادت أثناء الثورة المصرية، والذين تراواح عددهم ما بين 300 إلى 310 آلاف عامل مصري، أشار البرعي إلى أن الوزارة ستدخل في مفاوضات مع الجانب الليبي بشأنها.

وأكد البرعي أن هناك 7 شركات مقاولات مصرية تساهم في إعادة إعمار ليبيا ستسافر مع الوفد رفيع المستوى من أجل التعرف على احتياجات الجانب الليبي من العمالة.