رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاستماع لشهود الإثبات في أحداث ماسبيرو

كتبت – مونيكا عياد :

بدأت اليوم محكمة جنح بولاق بمحكمة شمال القاهرة برئاسة المستشار شريف كامل رئيس المحكمة الإستماع إلي شهود الإثبات في واقعة اشتباكات ماسبيرو التي وقعت الشهر الماضي أثناء اعتصام الاقباط أمام ماسبيرو .

بدأت الجلسة في الثانية عشرة ظهرا ، وسط حضور إعلامي مكثف ، وتم ايداع 16 متهما داخل قفص الاتهام وهم يرددون هتافات " مسلم مسيحي .. ايد واحدة " ، وشهدت الجلسة الثانية مشادات كلامية بين فريق الدفاع وهيئة المحكمة أثناء استماع شهود الإثبات لرغبة الدفاع
في سؤال الشاهد دون إذن المحكمة . وأصر دفاع المتهمين الاول والثاني علي إحضار النقيب ماجد فؤاد شاهد الاثبات الذي تغيب عن حضور الجلسة اليوم .

وبدأت الجلسة بسماع شهود الاثبات النقيب أحمد أمام العربي معاون مباحث قسم الظاهر ، والنقيب أحمد خالد معاون مباحث قسم بولاق أبو العلا ، والمقدم عمر طلعت رئيس قسم بولاق الذين أكدوا أمام هيئة المحكمة أن المتهمين الماثلين في قفص

الاتهام تم إلقاء القبض عليهم اثناء ارتكاب الواقعة ، والبعض الاخر عقب الواقعة بعد تأكد التحريات من تورطهم في ارتكاب الواقعة.

وأكد شاهد الاثبات الثالث أنه تعرف علي المتهم مصطفي حسن وشهرته مصطفي بحر مسجل خطر وكان بحوزته "سلاح ناري" في مكان الواقعة ، وأشار ان التحريات أكدت استخدام المتهمين الاول والثاني الاسلحة التي تم تهريبها عقب إلقاء القبض عليهم. وأشار الشاهد أمام النيابة ان الاشتباكات بدأت عقب رفض معتصمي ماسبيرو السماح بدخول دراجة بخارية تحمل اثنين الا بعد تفتيشهما ، الا أن المتهمين احتجوا علي المعتصمين وقاموا بالتعدي عليهم ، وانصرفوا وجاءوا مرة أخري بصحبة عدد من البلطجية .

 

أهم الاخبار