رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باكياً على حال "سرور"

عطية يطالب بالإفراج عن متهمى "الجمل"

عطية يطالب بالإفراج عن متهمى الجملرجائي عطية
كتب - محمد سعد خسكية:

طالب رجائى عطية محامى المتهم السادس عشر بقضية التحريض على قتل المتظاهرين بميدان التحرير والمعروفة بموقعة الجمل، بالافراج الفوري على المتهمين المحبوسين بالقضية وعلى رأسهم أستاذة على حد وصفه الدكتور احمد فتحى سرور، حتى ان كان الإفراج مشروطا بإلزام المتهمين محل اقاماتهم.

واشار عطية إلى أن الأمور اصبحت واضحة للمصريين بأن المتهمين ليسوا وراء موقعة

الجمل بعد ان رأوا أحداث ماسبيرو ومجلس الوزراء ومحمد محمود ومحاولات اقتحام وزارتى الداخلية والدفاع مشيرا الى ان كل تلك الاحداث وقعت بينما كان المتهمون داخل القفص، نافيا أن يكون إخلاء السبيل عنوانا للبراءة.
وقال عطية اثناء كلمة مهيبة عن المتهمين: لست محاميا عن استاذى الدكتور
فتحى سرور لكنى اشعر بمرارة شديدة عندما اجده محبوسا احتياطيا لاكثر من عام.
ودوت القاعة بالتصفيق الحاد لكلمات عطية، الذى أجهش بالبكاء عقب الانتهاء من كلمته على الحالة التى آل إليها سرور.
اما محامى المتهم التاسع فطالب المحكمة بضم 3 أقراص مدمجة اشار الى ان احداها ستغير مجرى الفصل فى الدعوى لاحتوائه على فيديو اللواء حسن الروينى قائد المنطقة المركزية العسكرية بميدان التحرير بعد موقعة الجمل وهو يحكى لمراسلين اجانب وقائع ذلك الحادث.

 

أهم الاخبار