التحقيق مع أمين الشرطة المتهم بإغراق سائق

في أروقة المحاكم

الجمعة, 12 نوفمبر 2010 18:59
مونيكا عياد

 

بدأت نيابة حوادث شمال القاهرة باشراف المستشار عمرو قنديل المحامي العام الاول لنيابات شمال القاهرة التحقيق مع امين الشرطة المتورط في غرق سائق السيارة الأجرة الذي قام بالقاء نفسة في ترعة الاسماعلية ، خوفا من مطاردة رجال المرور، ورجال السرفيس له ، الا ان امين الشرطة القي بحجارة عليه لمنعة من الهروب ، مما اسفر عن اصابته في فروة الرأس فأدت الي وفاته غرقا في الترعة.

كان المجني عليه عبد الرحمن عبد الوهاب "19 سنة" سائق ميكروباص بموقف عبود ، يسير عكس الاتجاه شاهده رجال المرور وقاموا بمطاردته، فشعر المجني عليه

بالخوف بعد أن وجهوا له السلاح ، مما دفعه الي القفز في ترعة الاسماعلية ، فقام امين شرطة بالقاء الحجارة عليه مما ادي الي اصابته في الراس ووفاته.

فور علم أقارب المجني عليه بالواقعة تجمهروا في منطقة عبود واشتبكوا مع قوات الامن المركزي ،التي حاولت صرفهم الا انهم اصروا علي البقاء لانتشال جثة السائق من ترعة الاسماعلية . وقام اهالي المجني عليه بانتشال الجثة بعد ان تأخرت قوات الدفاع المدني .

وأكد أحد أقارب المجني عليه أنه يعرف

السباحة اكثر من اسمو، وانه توفي إثر قيام احد من امناء الشرطة الثلاثة الذين قاموا بمطاردته بالقاء الحجارة عليه فأصابه في رأسه، مما جعله يفقد وعيه مما أدي إلي غرقه مؤكدا أنه لن يترك حقه يضيع.

كانت قوات الامن المركزي قد فرضت كاردونات امنية ، وانتقلت قوات من الامن المركزي باشراف اللواء اسماعيل الشاعر مدير امن القاهرة، وثماني سيارات أمن مركزى، انتشر رجالها لتطويق المنطقة، بعد ان قام اهالي المجني عليه باعمال الشغب وتحطيم 5 سيارات ، بالاضافة الي قيام اهالي لمجني عليه بالقاء الحجارة علي سيارات رجال الامن واشتبكوا معهم. وتم القاء القبض علي 5 من أهالي المجني عليهم .

وامر محمد الضبع مدير نيابة حوادث شمال القاهرة بتشريح جثة السائق لبيان وجود شبهة جنائية فى الوفاة من عدمه.

أهم الاخبار