رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

الداخلية لم ترفض المصلحة والرقابة لم تحدد موقفها

مسرح

السبت, 01 يناير 2011 14:32

كتبت: دينا دياب

أكد الدكتور سيد خطاب رئيس الرقابة علي‮ ‬المصنفات الفنية أن سيناريو‮ »‬المصلحة‮« ‬لم‮ ‬يأخذ تأشيرة الموافقة أو الرفض حتى هذه اللحظة،‮ ‬وكل ما نشر عن هذا الفيلم هو كلام ليس له أساس من الصحة،‮ ‬لأن الرقابة هي‮ ‬الإدارة المسئولة عن الموافقة علي‮ ‬الفيلم أو الرفض وبالفعل تم تسليم سيناريو المصلحة إلي‮ ‬وزارة الداخلية لتبدى رأيها فيه،‮ ‬لأنه‮ ‬يتناول قضية حقيقية عن المخدرات،‮ ‬وطلب مني‮ ‬بشكل رسمي‮ ‬أن‮ ‬يرسل الفيلم

إلي‮ ‬الداخلية وبالفعل الوزارة لم تحدد إذا كان سيتم تغيير قصية السيناريو أو لا ولكنها لم تخاطب الرقابة بشكل رسمي‮ ‬للتأشير علي‮ ‬الفيلم،‮ ‬وأضاف خطاب أن ما تردد عن بدأ تصوير مشاهد الفيلم الخارجي‮ ‬في‮ ‬العباسية كلام‮ ‬غير صحيح لأن فريق العمل لا‮ ‬يمكن أن‮ ‬يبدأ التصوير دون تأشيرة الرقابة‮. ‬وكان مؤخراً‮ ‬نشرت بعض الأخبار عن
رفض وزارة الداخلية لأحداث الفيلم السينمائي‮ »‬المصلحة‮« ‬تأليف وإنتاج أحمد عبدالله وإخراج ساندرا نشأت وبطولة أحمد السقا وأحمد عز وزينة وحنان ترك،‮ ‬وتردد أن الفيلم بدأ تصويره الخارجى والفيلم‮ ‬يتناول إحدي‮ ‬القضايا الحقيقية الخاصة بعلاقة ما ربطت بين أحد الضباط الكبار وأحد تجار المخدرات ممن ذاع صيتهم ويشار له في‮ ‬الفيلم‮.‬

وقيل إن الداخلية نشرت قصة الفيلم مأخوذة من قضية حقيقية حدثت بالفعل وثانيهم أن الفيلم‮ ‬يعود إلي‮ ‬أن بعض أحداثه تكشف النقاب عن أساليب التحريات وإجراءات الضبط وهي‮ ‬أمور لا‮ ‬يصح كشفها من منطلق أنها أسرار خاصة ودقيقة‮.‬