عمرو واكد يؤيد عرض الأفلام الإسرائيلية

فن

الجمعة, 31 ديسمبر 2010 18:12


أعاد الفنان عمرو واكد الجدل حوله، بشأن موافقته على التطبيع مع سرائيل، مؤكدا أن القانون سيحميه إذا أعلن التطبيع، وأن التطبيع ـ من وجهة نظره لم يعد تهمة، كما أنه لا يمانع في عرض الأفلام الإسرائيلية في مصر في إطار التعرف على الآخر.

وقال واكد في مقابلة مع برنامج "كلام على ورق" على قناة "نايل لايف"، مساء اليوم الجمعة،

: "موضوع اتهامي بالتطبيع بعد مشاركتي بمسلسل "بيت صدام" عام 2007م شيء مؤلم، ولا أدري لماذا لا يغلق حتى الآن؟ ومن العيب أن يكتب الإعلاميون عن موضوع لم يشاهدوه، هذا الأمر ليس عدلا ولا يمثل نقلا للحقيقة".

وأضاف "التطبيع لم يعد تهمة، كما أن التطبيع معناه أن يقتنع

الشخص بالأفكار الصهيونية وهذا ما لم أفعله، ولذلك أنا ضد أن يتم تصنيف ما أعمله ضمن التطبيع مع إسرائيل دون مشاهدته".

وقال واكد: "أنا مع عرض الأفلام الإسرائيلية في مصر من أجل فهم مجتمعهم، ومجتمعنا لا يوجد فيه قانون يجرم التطبيع، لكنه يذبح أي شخص إذا أعلن تطبيعه، والقانون سيحميني إذا أعلنت التطبيع".

وشارك واكد في مسلسل "بيت صدام" بدور زوج إحدى بنات صدام أمام فنان إسرائيلي يدعى "يجال ناؤور"، الذي اختير لدور الرئيس العراقي الراحل.