سميرة سعيد: "مظلوم" هديتي للشعوب الخليجية

فن

الأربعاء, 18 مارس 2015 17:42
سميرة سعيد: مظلوم هديتي للشعوب الخليجية
القاهرة- بوابة الوفد - حمدي طارق:

طرحت المطربة سميرة سعيد أغنيتها الجديدة «مظلوم» كلمات أحمد الصايغ وألحان حمد العاري وتوزيع محمد مصطفي، والتي تعود من خلالها للغناء باللهجة الخليجية من جديد، سميرة تواصل خلال الأيام الحالية العمل علي ألبومها الجديد التي قررت طرحه خلال موسم الصيف القادم.

وعن أغنيتها الجديدة قالت: في الفترة الأخيرة كان لجمهوري طلبات عديدة، أبرزها أن أعود للغناء باللهجة المغربية من جديد وهو ما فعلته في أغنية «مازال»، وبعدها طالبني الجمهور بأن أقدم أغنية باللهجة الخليجية، حيث إنني تمنعت عن تقديم الغناء الخليجي لفترة طويلة تقترب من العشر سنوات، ووجدت ان الفترة الحالية مناسبة لكي ألبي طلب الجمهور، بالإضافة لرغبتي في طرح أغاني «سينجل» لحين طرح ألبومي الجديد، وذلك لتعويض فترة الغياب.
وأضافت سعيد: الأغنية الجديدة بلون ونكهة الثقافة الخليجية، وهي هدية

مني لشعوب الوطن العربي بأكمله، فلكل مكان في العالم ثقافته الموسيقية ونكهته الخاصة بالغناء، وأعتز كثيرا أني كمطربة عربية أجمع بين الثقافة المصرية والمغربية والخليجية في الغناء، فأثناء تسجيلي لأغنية «مظلوم» لم أشعر أن هذا اللون غريب عني أو جديد بالنسبة لي، فقضيت سنوات عديدة في عالم الاحتراف وأصبحت أمتلك خبرات واسعة تمكنني من تقديم كافة القوالب الغنائية.
وعن تأخر ألبومها الجديد قالت: أعلم أن فترة غيابي ليست قصيرة ولكن الوطن العربي بأكمله مر خلال السنوات الماضية بأحداث سياسية عصيبة، تسببت في اضطراب كبير كان من المستحيل وقتها طرح أي أعمال غنائية جديدة، وبداية هذه الأحداث كانت في العام المقرر فيه
طرح ألبومي الجديد، فقررت الابتعاد لحين هدوء الأوضاع، بالإضافة إلي أن طول فترة الغياب جعلتني أعيد العمل علي الألبوم من جديد، وقررت طرحه خلال موسم صيف العام الحالي، وأتمني أن يكون الهدوء عاد بشكل كبير حتي نتمكن من مواصلة الحياة بصورة طبيعية.
وعن صناعة الأغنية بشكل عام قالت: عادت الحياة من جديد وبدأت عجلة العمل تدور، وهذا ما بحثنا عنه طيلة السنوات الماضية، والفضل يعود للتغيرات السياسية الأخيرة في مصر والتي دبت الأمل في قلوبنا جميعا وأعادت إلينا الطمأنينة، وأتمني أن نستمر علي هذا المنوال حتي ننجح في الوقوف من جديد وتعويض السنوات الماضية.
وتطرقت «الديفا» في حديثها لمؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي وقالت: لا شك أن هذا المؤتمر يمثل أهمية كبيرة لمستقبل مصر، فهي في حاجة إلي إعادة الاستثمار من جديد، نظرا للخسائر الكبيرة التي تعرضت لها خلال السنوات الماضية، وأتمني أن يكون بداية مرحلة جديدة شعارها البناء والإعمار، فمصر تعتبر أهم دولة في المنطقة العربية ونجاحها أمر ضروري لحماية الوطن العربي بأكمله.