رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"بركان إكسكانول" يكتشف العالم علي الجانب الآخر

مسرح

الأحد, 15 فبراير 2015 20:01
بركان إكسكانول يكتشف العالم علي الجانب الآخر
القاهرة- بوابة الوفد- حنان أبو الضياء:

نجح جايرو بوستامانتي في دخول تاريخ السينما عندما أصبح أول مخرج من جواتيمالا يعرض فيلمه في المسابقة الرئيسية في مهرجان برلين السينمائي.

وفيلم (بركان إكسكانول) عن قصة فتاة مراهقة تعيش مع والديها عند سفح بركان نشط لكنها ترغب في اكتشاف العالم على الجانب الآخر من الجبل والفرار من زواج جرى الترتيب له وخاصة بعد تعلقها بأحد الشباب يخدعها وتحمل منه. وتكاد مارايا

تفقد حياتها مع ولادة الطفل ثم فقدانه. والفيلم ردىء وليس على مستوى المسابقة الرسمية لمهرجان كبير وسبب عرضه انه قادم من منطقة نائية غريبة على المجتمعات الأوروبية. وأحداث الفيلم تقع في قرية شديدة الفقر في غرب جواتيمالا، تقع على سفح أحد الجبال البركانية، والمخرج الجواتيمالي جيرو بوستامانتي، هو أيضًا كاتب
السيناريو، والفيلم هو السادس في تاريخ المخرج بوستامانتي، الذي يبلغ من العمر ثمانية وثلاثين عاماً. والفيلم واحد من مجموعة من الأفلام التي مثلت الدول الناطقة باللغة الإسبانية فى العالم وشملت قائمة أفلام أمريكا اللاتينية في المهرجان فيلم «النادي» للمخرج التشيلي بابلو لارين الذي يبحث في الجوانب المظلمة عند مجموعة من القساوسة الكاثوليك. وشارك مخرج الأفلام الوثائقية التشيلي المشهور باتريسيو جوزمان أيضًا في برلين لعرض فيلمه «زر اللؤلؤ» وهو فيلم وثائقي يدور حول قصتين ترتبطان بأزرار غامضة عثر عليها في المحيط.