رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زين: الإعلانات طوق النجاة لخسائر المتخصصة

مسرح

الثلاثاء, 10 فبراير 2015 19:41
زين: الإعلانات طوق النجاة لخسائر المتخصصة
القاهرة- بوابة الوفد- أنس الوجود رضوان:

منذ أيام أصدر المهندس إبراهيم محلب، قراراً بتعيين حسين زين رئيساً للقنوات المتخصصة، ويعتبر القرار بمثابة بث روح الاستقرار داخل أحد القطاعات الرئيسية فى الإعلام المصرى حتى يجنى الجميع ثماره على الشاشة المصرية، أمام حسين زين العديد من الملفات المهمة والتى لابد أن يعمل من أجلها، أبرزها التطوير وكذلك مكافحة الإرهاب مع باقى أركان الدولة وأمور أخرى كثيرة تحدثنا معه عنها.

> فى البداية سألته ما الهدف من البقاء على هذا الكم من القنوات؟

- القنوات المتخصصة لها أهمية فى هذه المرحلة من عمر مصر، فمنذ انطلاق القمر الصناعى المصرى اتجهت نية المسئولين بإنشاء قطاع النيل للقنوات المتخصصة فى يونية 1998، ويضم ثمانى قنوات، الهدف منها تقديم خدمات تليفزيونية متخصصة تتناول أنشطة إنسانية تهم المجتمعات محلياً وخارجياً، وتنشر الإعلام التربوى، والتثقيفى والترفيهى والتأكيد على الانتماء والإحساس بالهوية الثقافية، والارتقاء بمستوى التذوق لدى الجمهور، الاهتمام بالتعليم ومحو الأمية، وتقديم النماذج الناجحة، وجذب رؤوس الأموال العالمية للاستثمار فى مصر.

> صدر تقرير من مركز بحوث المستمعين والمشاهدين يتضمن وجود ضعف ثقافى وتدنى الذوق فى أزياء مذيعى ومذيعات القنوات المتخصصة؟

- هناك تحسن كبير فى المستوى الثقافى والمظهر، فالكل يسعى لتحسين أدائه، كما أننا أطلقنا دورات تثقيفية وورش العمل، ولدينا كوادر إعلامية جيدة وتتمتع بالكفاءة المهنية وبالتالى تقوم بصفة مستمرة برفع الأداء الإعلامى للمتخصصة، ونهتم باختيار المذيعين شكلاً ومضموناً والحرص على اختيار المذيع المناسب فى البرنامج المناسب بالإضافة إلى منح المذيعين حرية أكبر فى إدارة الحوار ورفع المستوى اللغوى لهم مع التأكيد على مراعاة العادات والتقاليد المصرية فى ملابس المذيعات.

> القنوات المتخصصة تحقق خسارة سنوياً بملايين الجنيهات من تأجير استوديوهات إلى خدمة البث على النايل سات وأشياء أخرى فما خطتكم لتقليلها؟

- نحاول بشكل جدى تقليل المديونية بطرح القنوات فى مزايدة إعلانية تجلب ملايين من الجنيهات لكل قناة تنفيذها فى تطوير محتوى البرامج والاستوديوهات مثلما فعلنا مع نايل سبورت، وتلبى الوكالة كل مطالب العاملين فيما يخص تطوير جميع برامج القناة وإنتاج مجموعة من البرامج الجديدة، كما تم الاتفاق مع الشركة على الاستعانة بمذيعين القناة فى تقديم البرامج الذى

ستقوم الشركة إنتاجها، وتحسين الأداء وبدأناها بقناة نايل سبورت التى حققت عائداً وصل إلى 45 مليون جنيه، وتجرى دراسة أسعار الوكالات التى تقدمت لاستغلال مساحات بث قنوات نايل سينما والدراما لنعلن خلال الأيام المقبلة اسم الوكالات التى فازت.

> كيف تنافس المتخصصة الفضائيات؟

- المتخصصة بها برامج جيدة ذات محتوى، ونحقق نسبة مشاهدة ومعظم من يعمل فى الفضائيات خرج من عباءة المتخصصة ولكن توجد مشكلة تواجهنا الحملة الشرسة التى يتبناها البعض لتفشيل إعلام الدولة، وبدلاً عن الوقوف معه لاسترداد عافيته، يهاجم وأتمنى أن تتعاون جميعاً للنهوض بالإعلام ككل.

> هل تحتاج إلى أن تدعمك الدولة؟

- الدولة تدعم الإعلام لأنه الركيزة الأساسية لها، فهو جزء لا يتجزأ من مكونات الدولة، وفى الظروف التى تعيشها مصر ومحاربتها للإرهاب نحتاج إلى تكاتف الجميع لمواجهته من تقديم برامج تشرح خطورته على استقرار الوطن، ونشر سماحة الدين.

> لماذا لا تقدم القناة الثقافية برامج تنفيذ الشباب وتنشر التراث الثقافى والحضارى المصرى؟

- القناة الثقافية اعتبرها من القنوات المهمة فى نشر الثقافة والمعرفة بين الشباب والجماهير سواء المصرية أو العربية، وتوجد برامج عديدة تخاطب جميع الطبقات الفكرية والتعريف بألوان الفنون العربية والأجنبية، وتهتم بالحضارة المصرية والآثار، وهى القناة الوحيدة التى قامت بإنشاء استوديو هواء بالقاعة الرئيسية بمعرض الكتاب، تبث من خلالها كل الفعاليات ولقاءات على الهواء مع المثقفين المصريين والعرب كما تنقل الندوات الرئيسية من خلال كاميرات خاصة وتختتم إرسالها بالأمسيات الشعرية اليومية.

> هل نحتاج فى الوقت الحالى إلى إطلاق قناة وثائقية؟

- لدينا مخزون كبير للأفلام الوثائقية نعرض منها 10٪ فقط، فدرسنا الأمر وتوصلنا لضرورة إطلاق قناة النيل الوثائقية، وسوف تضم أكثر من 8 آلاف فيلم وثائقى وأخرى تسجيلية وروائية بجانب نشرات إخبارية.

> هل تساهم فى توثيق المشروعات القومية التى تعلن عنها الدولة؟

- بالتأكيد فنعرض توثيق مراحل حفر قناة

السويس الجديدة فى كل مرحلة لدرجة تم توثيق الجثة التى تم العثور عليها أثناء الحفر وذلك للاستفادة منها فى الأفلام الوثائقية وليستفاد منها أيضاً الأجيال المقبلة، ليدركوا أهمية وكيفية تنفيذ هذا المشروع العملاق فهو بمثابة تأريخ لهذا الحدث، بجانب المشروعات الأخرى.

> هل مازالت مشكلة العاملين فى نايل سبورت قائمة مع رئيس القناة أحمد شكرى؟

- انتهى الخلاف، والعمل قائم على التطوير وأسعى لراحة العاملين وإعادة الوفاق بينهم وبين قيادتهم. فالهم الأكبر هو أن تخرج من تجربتنا ببرامج تسعد المشاهد وتحقق الهدف منها.

> متى تنطلق القنوات المتخصصة فى ثوبها الجديد؟

- بدأنا تجهيز مجموعة من البروموهات واللوجوهات الجديدة الخاصة بقنوات القطاع المختلفة، بجانب الإعداد لبرامج جديدة سوف تعرض خلال الأيام المقبلة، على قنوات متخصصة منها برامج توك شو ورياضة ومنوعات ومسابقات، وتجهيز الاستوديو الخاص بداخل حديقة التليفزيون لكى تنطلق من خلاله برامج القطاع بديكورات جديدة.

> لديك إدارة كاملة للجرافيك فلماذا لا يتم استغلالها فى مسلسلات الأطفال والبرامج؟

- إدارة الجرافيك متميزة وتساعدنا في التنويهات وتترات البرامج، وعمل مسلسلات للأطفال ونستعين بهم فى إنتاج إعلانات تنموية وتربوية لمحاربة الإرهاب، وللدعاية للمشروعات القومية.

> لكن الإدارة تحتاج إلى أجهزة متخصصة تكون قادرة على إخراج أعمال جيدة، بدلاً عن الأجهزة التى انتهت صلاحياتها؟

- نحاول تذليل بعض المعوقات التى تواجههم، وتم شراء 4 أجهزة جديدة للإدارة وصل منها جهاز واحد والثلاثة الأخرى خلال أيام.

> قناة نايل سينما.. لماذا تأخرت فى الاحتفاء بسيدة الشاشة فاتن حمامة؟

- احتفلت بها يومين بعد وفاتها وظلت تقدم لقاءات خاصة بها مع آراء محبيها والنقاد ومن عمل معها، واستمرت الاحتفالية بعد وفاتها ولم نتأخر لحظة واحدة فى تقديم تراثها الفنى.
وأعدت أيضاً نايل سينما فيلماً تسجيلياً عنها بعنوان «فاتن حمامة.. السينما المصرية».

> لماذا لا تكون نايل سينما ناطقاً بحال السينما فى مصر والعالم العربى؟

- نايل سينما تقوم بهذا الدور، وتطرح قضايا السينما، ونعرض ما لدينا من أفلام، وتتواصل مع المهرجانات العالمية والعربية، وشاهدنا مهرجان برلين على الهواء مع رسالة يومية يقدمها الناقد والإعلامى يوسف شريف رزق الله، وتنقل القناة خلال الأيام المقبلة مهرجان «روتردام» وكذلك المهرجان الكاثوليكى للسينما المصرية افتتاح وختام ورسائل يومية.

> تهدر القنوات التعليمية سنوياً أكثر من 2 مليون جنيه دون عائد حقيقى على العملية التعليمية؟

- الدكتور محمود أبوالنصر، وزير التربية والتعليم، وقع معنا بروتوكول تعاون العام الماضى، ووضعنا معاً خطة برامجية لها وظهرت بشكل جديد، وتبث مواد علمية لجميع المواد للمراحل التعليمية المختلفة، كما طالب ببث نشرات إخبارية تعليمية تتعلق موضوعاتها فيما يخص أخبار الوزارة والمديريات التعليمية لتكون مرجعاً رئيسياً للجميع للتأكد من استيفاء المعلومة الصحيحة من القناة أو موقع الوزارة منعاً لإثارة الشائعات.